EN
  • تاريخ النشر: 26 يناير, 2013

منى الشاذلي: الإخوان لا يعترفون بالأزمة ويلقون بالمسؤولية كاملة على الإعلام

منى الشاذلي

منى الشاذلي

قالت الإعلامية منى الشاذلي إن قيادات في جماعة الإخوان المسلمين باتت ليلتها أمس في عتاب واتهام حاد جدا لوسائل الإعلام سواء بشكل مباشر أو غير مباشر، وتتهمه بأنه مسؤول عن كل ما يجري على أرض مصر، نافية أن البلد تمر بأزمة حقيقة.

قالت الإعلامية منى الشاذلي إن قيادات في جماعة الإخوان المسلمين باتت ليلتها أمس في عتاب واتهام حاد جدا لوسائل الإعلام سواء بشكل مباشر أو غير مباشر، وتتهمه بأنه مسؤول عن كل ما يجري على أرض مصر، نافية أن البلد تمر بأزمة حقيقة.

وأضافت خلال برنامج "جملة مفيدة"-: "هناك اجتماعات بين قيادات الإخوان ليست معلنة، يكون نتيجتها دائما الاتفاق على أن كل أحداث أمس محدودة تحت السيطرة ولا يرقى لأن يكون شيء ضاغط للتعامل معه بشكل سياسي، وما يحدث أن الإعلام يبالغ، وهذا المنطق كنا نجده بالضبط من السلطة الحاكمة قبل 25 يناير".

وتابعت: "القوى السياسية المعارضة في المقابل تعتقد أن الموقف التي تمر به البلد موقف حاسم، ولابد أن يتم ترتيب الأوراق فيه، لابد أن يكون هناك تنازلات من جميع الأطراف، وإلا ستدخل مصر في عصر ديكتاتوري، وتعتقد أن السلطة الحاكمة في مصر إذا لم تتنازل بأي شكل فإنه إعلان منها بديكتاتورية لن تخلع إلا بثمن كبير".