EN
  • تاريخ النشر: 05 يوليو, 2013

منسق «تمرد»: وقت سجن الشاطر خرجنا للدفاع عنه ولم نر إخوانيا واحدا

محمد عبد العزيز

محمد عبد العزيز

استنكر محمد عبد العزيز المنسق السياسي لحملة «تمرد»- اتهام جماعة الإخوان المسلمين لثوار 30 يونيو بأنهم فلول، مشيرا إلى أن أعضاء الحملة وقفوا في وجه نظام مبارك حينما كان القيادي الإخواني خيرت الشاطر محبوسا.

استنكر محمد عبد العزيز المنسق السياسي لحملة «تمرد»- اتهام جماعة الإخوان المسلمين لثوار 30 يونيو بأنهم فلول، مشيرا إلى أن أعضاء الحملة وقفوا في وجه نظام مبارك حينما كان القيادي الإخواني خيرت الشاطر محبوسا.

وقال عبد العزيز خلال استضافته في برنامج "جملة مفيدة"-: "كنا أعضاء وقتها في حركة كفاية، ووقفنا في وجه النظام السابق، بينما لم نر شباب الإخوان، ربما لأنهم حصلوا على تعليمات بعدم النزول حتى لا يصطدموا بالنظام السابق، وهذا يؤكد أننا لا نناصر مبارك بأي شكل من الأشكال".

وانتقد عبد العزيز بشدة تغريدات خديجة نجلة خيرت الشاطر- التي وصفت فيها من قام بالثورة بـ"الحثالة" وقال: "خطابها طائفي مقيت، هم يريدون تقسيم مصر، ولكننا نريد أن ننسى المشهد المؤسف ونفتح صفحة جديدة".