EN
  • تاريخ النشر: 29 يناير, 2013

محتجون يضرمون النار في عربة لقوات الأمن

محتجون يضرمون النار في عربة لقوات الأمن

محتجون يضرمون النار في عربة لقوات الأمن

تواصلت أعمال العنف لليوم الخامس في المدن المصرية الرئيسية ما أدى إلى سقوط نحو 50 قتيلا حتى الآن. وفي ميدان التحرير أضرم محتجون النار في عربة لقوات الأمن بعد رفض جبهة الإنقاذ المعارضة دعوة

تواصلت أعمال العنف لليوم الخامس في المدن المصرية الرئيسية ما أدى إلى سقوط نحو 50 قتيلا حتى الآن.

وفي ميدان التحرير أضرم محتجون النار في عربة لقوات الأمن بعد رفض جبهة الإنقاذ المعارضة دعوة الرئيس محمد مرسي لعقد حوار وطني واتهامها الإخوان المسلمين بوضع مقدرات الدولة في يد فصيل بدلا من أن تكون لجميع المصريين. 

وكانت اشتباكات عنيفة قد اندلعت مساء أمس، بعد فترة وجيزة من إلقاء مرسي خطابه، الذي أعلن فيه فرض حالة الطوارئ في كل من محافظة السويس وبورسعيد والإسماعيلية لمدة 30 يوما، ومنع التجوال من الساعة التاسعة مساء حتى السادسة صباحا.

وفي السياق نفسه أقر مجلس الشورى مشروع قانون مقدم من الحكومة بشأن إشراك القوات المسلحة في حفظ الأمن، وتأمين المنشآت الحيوية في الدولة، أي حق توقيف المدنيين وتقديمهم إلى القضاء.