EN
  • تاريخ النشر: 28 نوفمبر, 2012

رئيس حزب الوفد لـ"جملة مفيدة": مستمرون في الاعتصام حتى إسقاط الدستوري

السيد البدوي

السيد البدوي

شدد السيد البدوي رئيس حزب الوفد أن المظاهرات في التحرير ستستمر لحين إسقاط الإعلان الدستوري الذي أصدره الرئيس محمد مرسي وتضمن بنودا تكفل تحصين قراراته، وأشار البدوي إلى أن الرئيس شق الصف بهذا الإعلان.

  • تاريخ النشر: 28 نوفمبر, 2012

رئيس حزب الوفد لـ"جملة مفيدة": مستمرون في الاعتصام حتى إسقاط الدستوري

شدد السيد البدوي رئيس حزب الوفد أن المظاهرات في التحرير ستستمر لحين إسقاط الإعلان الدستوري الذي أصدره الرئيس محمد مرسي وتضمن بنودا تكفل تحصين قراراته، وأشار البدوي إلى أن الرئيس شق الصف بهذا الإعلان.

وقال رئيس حزب الوفد خلال استضافته في برنامج "جملة مفيدة" مع الإعلامية منى الشاذلي-: "أخطاء الديمقراطية على كثرتها لا تعادل خطأ واحد في الديكتاتورية، لأول مرة نرى المصريين في هذا العنف المتبادل، يجب أن يعيد مرسي تفكيره بشأن هذا الإعلان، خاصة أنه صدر بلا مشروعية".

وأضاف: "اندهشت من هذا الإعلان الذي يوقف النظر في قضايا منظورة أمام المحكمة الدستورية ويقيل النائب العام ويعين آخر بلا حصانةوألقى البدوي اللوم على الفريق الاستشاري للرئيس وقال: "هذا الفريق ورطه، ولا بديل الآن عن إلغاء هذا الإعلان، وكلما أخر الإلغاء كان الوضع أخطر".

وعلى الرغم من تأكيد البدوي على أن كافة القوى ستستمر في اعتصامها بالتحرير لحين إلغاء الإعلان، أشار إلى أنهم لا يهدفون إلى إسقاط مرسي وقال: "لا يمكن أن يرحل إلا في نهاية السنوات الأربعة، ولكن عليه أن يستمع إلى صوت الراي العام، فهذا واجب عليه، لأنه رئيس لكل المصريين".

ويرى السيد البدوي أن تراجع مرسي عن قراره لن يقلل منه ولكنه سينال احترام كل القوى الوطنية، معتبرا أن التراجع سيساهم في التحول الديمقراطي بشكل أسرع.