EN
  • تاريخ النشر: 10 يناير, 2013

الشيخ حسين عمران لـ"جملة مفيدة": الإخوان انتهكوا السنة بدستور يقسم الشعب

الشيخ عمران حسين  1

الشيخ عمران حسين 1

اعتبر الداعية الإسلامي حسين عمران أن الدستور الذي تم التصويت عليه بنعم هو انتهاك للسنة النبوية الشريفة، حيث كان الرسول يعمل على وحدة الأمة بينما هذا الدستور فرق المصريين، بينما حمل جماعة الإخوان المسلمين المسؤولية.

  • تاريخ النشر: 10 يناير, 2013

الشيخ حسين عمران لـ"جملة مفيدة": الإخوان انتهكوا السنة بدستور يقسم الشعب

اعتبر الداعية الإسلامي حسين عمران أن الدستور الذي تم التصويت عليه بنعم هو انتهاك للسنة النبوية الشريفة، حيث كان الرسول يعمل على وحدة الأمة بينما هذا الدستور فرق المصريين، بينما حمل جماعة الإخوان المسلمين المسؤولية.

وقال الداعية الإسلامي الذي ولد في دولة ترينداد أثناء لقائه مع برنامج "جملة مفيدة" عبر القمر الصناعي-: "الإخوان المسلمون يتصرفون بطريقة سيئة، وهذا ما سيؤدي إلى عواقب وخيمة على مصر والعالم الإسلامي بأكمله".

وأضاف حسين عمران موجها كلامه للإخوان: "عليكم أن تعودوا للقرآن والسنة، ولكنكم انتهكتم السنة في الدستور، وابتعدتم عنها، سنة الرسول تقضي بتوحيد الناس وليس بتقسيمهم.. الإخوان قسموا مصر.. وخرج الدستور بلا توافق".

ووضح: "الرسول حينما وصل إلى المدينة بعد الهجرة، وجد أن المجتمع به طوائف متعددة، لذلك كان يتفاوض بصبر، من أجل توحيد عناصر هذه الأمة، أو هذه القبائل المختلفة، وبالفعل وحد المهاجرين والأنصار، وأنهى الخصومات، وأمضى عليه الصلاة والسلام 7 أشهر في مفاوضات مع كل القبائل، وفي نهاية هذه التفاوضات وصل إلى توافق، وهذا التوافق أصبح نموذجا للدولة يحتذى بها".

وهذا النموذج لم يتحقق في مصر بحسب عمران الذي وجه اعتذارا واضحا للمسيحيين، وقال: "عندما انسحب المسيحيون من الجمعية التأسيسية، الإخوان قرروا أن يستمروا بدونهم، وكان هذا خطأ كارثي، وكان يجب عليهم أن يقوموا بطرح هذا الموضوع للشعب، ولكنهم فشلوا في إيجاد جسر بين الطرفين".