EN
  • تاريخ النشر: 28 أغسطس, 2013

الببلاوي: أقدر موقف البرادعي وأتفق معه فيما اتخذه بناء على عقيدته

دكتور حازم الببلاوي

دكتور حازم الببلاوي

على الرغم من ردود الفعل السلبية على استقالة الدكتور محمد البرادعي من منصبه كنائب لرئيس الجمهورية بسبب قرار فض اعتصام رابعة العدوية بالقوة، إلا أن الدكتور حازم الببلاوي دافع عن البرادعي وقال إنه

  • تاريخ النشر: 28 أغسطس, 2013

الببلاوي: أقدر موقف البرادعي وأتفق معه فيما اتخذه بناء على عقيدته

على الرغم من ردود الفعل السلبية على استقالة الدكتور محمد البرادعي من منصبه كنائب لرئيس الجمهورية بسبب قرار فض اعتصام رابعة العدوية بالقوة، إلا أن الدكتور حازم الببلاوي دافع عن البرادعي وقال إنه يتفق معه فيما اتخذه بناء على عقيدته، مشيرا إلى أن الموقف الدولي لم يتأثر بتلك الاستقالة.

وقال الببلاوي خلال استضافته في برنامج "جملة مفيدة"-: "أحترم البرادعي للغاية، وهو رجل لديه مبادئ، وكانت استقالته متسقة تماما مع ما يؤمن به، ولم يغير رأيه، هو كان يتخوف من تكرار سيناريو الجزائر، وأنا أقدر موقفه وأتفق معه، والموقف الذي اتخذه، لا ينبغي أن يوجه إليه أي إساءة على إثره، هذه رؤيته الحقيقة وبإخلاص".

وأضاف: "البرادعي قال رأيه في اجتماع مجلس الدفاع الوطني، ولم يبلغنا أنه سيستقيل، وقال أعتقد أننا لا يزال أمامنا فرصة للمفاوضات السياسية، وأخشى أن يترتب على الفض بالقوة آثار لا تحمد عقباها، وبعد ذلك انسحب في هدوء. وكل ملاحظاتي أننا نختلف في الحكم السياسي في مدى مناسبة موقفه واستقالته لظروفنا، ولكن من الظلم أن نتعدى على شخصه".

وأكد الدكتور الببلاوي أن الاستقالة لم تؤثر على الموقف الدولي، وقال: "لا أعتقد ذلك لأن الموقف الدولي كان معبأ تماما من قبل الاستقالة، لأن الجماعة أدارت معركة إعلامية من الدرجة الأولى دوليا".