EN
  • تاريخ النشر: 13 مايو, 2011

الحلقة 5: لبنانية وليبي يخرجان خاليا الوفاض من "لحظة الحقيقة"

بعد أن خضع كلٌّ من اللبنانية سوزيت ليون، والليبي وائل جابر؛ للعديد من الأسئلة المحرجة في حلقة الجمعة 13 مايو/أيار 2011 من برنامج "لحظة الحقيقة" خرج الاثنان من البرنامج دون الحصول على أي أموال، بعد أن فشلا في الإجابة على الأسئلة بقول الحقيقة.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 5

تاريخ الحلقة 13 مايو, 2011

بعد أن خضع كلٌّ من اللبنانية سوزيت ليون، والليبي وائل جابر؛ للعديد من الأسئلة المحرجة في حلقة الجمعة 13 مايو/أيار 2011 من برنامج "لحظة الحقيقة" خرج الاثنان من البرنامج دون الحصول على أي أموال، بعد أن فشلا في الإجابة على الأسئلة بقول الحقيقة.

البداية مع اللبنانية سوزيت التي بدا على وجهها المرح والجرأة، واستطاعت أن تجيب على أسئلة متعلقة بحياتها الشخصية، وكذلك علاقتها بزوجها وزملائها في العمل، ولكن سوزيت لم تستطع تجاوز سؤال يتعلق بشعورها بمدى أفضليتها عن بنات جنسها؛ حيث اعترفت بأنها لا تشعر بأنها الأفضل، فيما ظهرت إجابتها خاطئة لتخرج خاسرة في اللحظة الأخيرة.

أما الليبي وائل جابر فاستطاع تجاوز عدد أكبر من الأسئلة، ووصل إلى مراحل متقدمة؛ حيث تخطى حاجز 25 ألف ريال سعودي، وتعرض لأسئلة خاصة بعمله وشخصيته، وكذلك بخطيبته التي كانت حاضرة خلال السباق.

وائل اعترف ببعض الإجابات المحرجة لخطيبته مثل أنه كذب عليها في وقت سابق حول مكان تواجده، وكذلك قوله إنها متسرعة. أما الإجابة الأكثر إحراجا فكانت عندما اعترف بأن والدة خطيبته حاولت إبعاده عن ابنتها.

وفي سؤال عما إذا كان وائل يتمتع بإهانة موظفين أقل منه رتبة؛ أجاب وائل بلا؛ إلا أن نتيجة فحص آلة كشف الحقيقة جاءت معاكسة لإجابته، مما أدى إلى خسارة وائل ومغادرته البرنامج خالي الوفاض.