EN
  • تاريخ النشر: 16 يوليو, 2011

الحلقة 14: لبنانية تنجو من فخ الخسارة.. ومصري يخرج خاسرًا

اللبنانية مايا خطاب قررت أن تختار الحل الآمن وتنسحب من برنامج "لحظة الحقيقةخلال حلقة الجمعة 15 يوليو/تموز، لتحصل على 25 ألف ريال سعودي، وهو ما لم يلجأ إليه المصري أحمد الرشيدي الذي خرج خاسرًا من البرنامج دون الحصول على أموال.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 14

تاريخ الحلقة 15 يوليو, 2011

اللبنانية مايا خطاب قررت أن تختار الحل الآمن وتنسحب من برنامج "لحظة الحقيقةخلال حلقة الجمعة 15 يوليو/تموز، لتحصل على 25 ألف ريال سعودي، وهو ما لم يلجأ إليه المصري أحمد الرشيدي الذي خرج خاسرًا من البرنامج دون الحصول على أموال.

البداية كانت مع مايا التي استطاعت تخطي أسئلة تعلقت بحياتها الشخصية وبعلاقتها بخطيبها السابق الذي انفصلت عنه قبل زواجهما بأيام.

ونزلت دموع مايا عند سؤالها عن اعتقادها أنها أجمل من أختها آية، ولم تستطع الأخيرة أيضًا أن تتمالك نفسها لتذرف دموعها، وتفضل مايا بعد ذلك الانسحاب بمبلغ 25 ألف ريال.

ثم استهل بعد ذلك المصري أحمد الرشيدي مشوارًا جديدًا في لحظة الحقيقة وواجه أسئلة تتعلق بسلوكياته الشخصية، وبعلاقاته في العمل وبزملائه.

لكن أحمد لم يستطع أن يكمل السباق، عندما أشار جهاز كشف الحقيقة إلى خطأ إجابته بإنكاره فعله شيئًا من الممكن أن يخيب ظن والد زوجته به، ليخسر أحمد ويغادر البرنامج "صفر اليدين".