EN
  • تاريخ النشر: 19 يوليو, 2009

اعتبروا المسلسل يراعي التقاليد والقيم الخليجية رومانسية "ليلى" تنافس "ميرنا" على قلوب زوار mbc.net

ليلى خطفت أنظار زوار MBC من ميرنا

ليلى خطفت أنظار زوار MBC من ميرنا

اعتبر زوار موقع mbc.net أن رومانسية "ليلى" في المسلسل الذي حمل ذات الاسم علىMBC1 تفوقت على العلاقات العاطفية التي قدمتها الدراما التركية في "خليل وميرناوقصر الحب وغيرها.

اعتبر زوار موقع mbc.net أن رومانسية "ليلى" في المسلسل الذي حمل ذات الاسم علىMBC1 تفوقت على العلاقات العاطفية التي قدمتها الدراما التركية في "خليل وميرناوقصر الحب وغيرها.

وبرر الزوار انجذابهم لـ" ليلى" بأنها استطاعت أن تقدم رومانسية تراعي العادات والتقاليد الخليجية، مشيرين إلى أنه رغم عشقهم للدراما التركية إلا أنهم يتحفظون على بعض أخلاقيات الأبطال التي لا تناسب البيئة العربية.

ووصف الكثير من الزوار الرومانسية التي جمعت ليلى وبدر بأن لها طابعًا "محتشمًافضلاً عن أن قصته رائعة وواقعية وأحداثه منطقية، وهي ميزة إضافية، خاصة إذا وضعت في مقارنة مع نظيرتها التركية التي اعتبرها الجمهور أن بها كثيرًا من المبالغات على صعيد العلاقات الإنسانية التي تجمع بين أبطال أحداث المسلسل.

ويقول زائر وقع باسم "basem": "أكيد بدر وليلى أحسن من ميرنا وخليل ونور ومهندبينما قال آخر لم يوقع باسمه "ليلى وبدر" مسلسل أكثر من ممتاز، ويفوق الدراما التركية لأنه عربي 100 في 100 وشكرًا لكل من ساهم في المسلسل الرائع، فبدر وليلى أحلى ثنائي، وقمة الرومانسية الخليجية المحترمة".

وأكد آخر على تعليقات زملائه السابقين بقوله "نعم" صحيح المسلسلات العربية أكثر تفوقًا من المسلسلات التركية".

وقالت زائرة وقعت باسم "ندوش": "أكيد ليلى وبدر أحسن من ميرنا وخليل...".

أما "مشاهدفقال عن مسلسل "ليلى" إنه "المسلسل ناجح بأبطاله بدر وليلى، وله جماهيرية على مستوى العالم العربي والمنتديات، كما أن الناس معجبون به بأبطال المسلسل ورزانتهم".

وأضاف "الأتراك يبالغون في المحبة بين البطل والبطلة... لكن يكفيكم مسلسل (ليلى) يراعى العادات والتقاليد، ومحتشم وواقعي.. وأخيرًا مهما اختلفت الآراء فهذا يدل على نجاح المسلسل الخليجي، وحب الناس ومتابعتهم له".

في المقابل، دافع زوار عن المسلسلات التركية وما تقدمه من رومانسية، وقال زائر وقع باسم "هلا": "لا والله ميرنا وخليل أحلى مسلسل.. ميرنا وخليل يتفوقان رومانسيًّا على ليلى وبدر وحسام ومرام، هذا صح".

بينما قالت "نور": "لا يوجد مسلسل يتفوق على ميرنا وخليل ونور ومهند.. ومع أني بحب ليلى وبكره بدر، بس ميرنا وخليل بدون شك أكتر وأحلى وألذ".

تدور أحداث المسلسل حول ليلى الابنة البارة لأبيها والتي تبلغ من العمر عشرين عامًا، وتتمتع بجمال ورقة، كما تحب الحياة، وتشعر دائمًا بالتفاؤل.

وتتزوج ليلى من بدر، وهو الرجل الوسيم صاحب الثروة، وهو مطمع للنساء، غير أن الحياة حوّلته إلى رجل قاسٍ لا يطيق المرأة ولا يتحمل وجودها إلى جواره.

والمسلسل الذي كتبته الدكتورة ليلى عبد العزيز الهلال، يضاف إلى قصص العشق والهيام، وقد تم تصويره بالأردن في أجواء رومانسية حالمة، أضاف إليها المخرج عامر الحمود لمساته الإبداعية الرائعة.

ويشارك في بطولة المسلسل النجوم: هيفاء حسين، إبراهيم الزدجالي، إبراهيم الحساوي وتركي سليمان، ويخرجه عامر الحمود. ويعرض على قناة MBC1 من السبت إلى الأربعاء الساعة الثامنة بتوقيت السعودية الخامسة بتوقيت جرينتش.