EN
  • تاريخ النشر: 05 أكتوبر, 2009

الحلقة 8: ميرنا تهجر خليل.. ومدحت يحاول اغتياله

"لا أعرف بمن أثق.. ولكني أعرف أنني ينبغي أن أكمل هذه الرحلة وحدي"
هذه هي كلمات الرسالة التي تركتها ميرنا لخليل قبل أن تقرر هجره لتواصل وحدها رحلة الهروب من عائلتها.

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 10 مايو, 2009

"لا أعرف بمن أثق.. ولكني أعرف أنني ينبغي أن أكمل هذه الرحلة وحدي"

هذه هي كلمات الرسالة التي تركتها ميرنا لخليل قبل أن تقرر هجره لتواصل وحدها رحلة الهروب من عائلتها.

بدأت أحداث الحلقة 8 من مسلسل "ميرنا وخليل" -الذي يذاع من السبت إلى الأربعاء في تمام العاشرة مساء بتوقيت السعودية- عندما عبرت زينب صديقة طفولة خليل عن سعادتها بعودته إليها.

وطمأن يوسف جدته على أخته ميرنا مؤكدا لها أنه ينوي إنقاذها في حين عبر خليل عن غضبه لهروب ميرنا لكن زينب طمأنته مؤكدة له أن ميرنا تحبه ولن تبتعد عنه طويلا.

وفوجئت زينب بوجود حراسة مشددة حول منزلها لتكتشف أنهم رجال مدحت زوج والدة خليل.

وطلبت زينب من مدحت إبعاد رجاله خوفا من أن يقوموا بإيذاء خليل فأمرهم بمراقبتها دون أن تشعر بهم.

وحاولت ميرنا البحث عن قريبتها خيرية ولكنها لم تفلح في الوصول إليها، في حين واصل زاهر محاولة الوصول إلى أخته إلا أن صاحب الفندق رفض إعطاءهم أية معلومات عنها لتعاطفه معها.

وانتهت أحداث الحلقة عندما حاول رجال مدحت اغتيال خليل.

وتدور أحداث المسلسل في أجواء الرومانسية والتشويق و"الأكشنويلعب كيفانش هذه المرة دور "خليلوهو الرجل الناضج من جهة والعاشق الصلب والمتفاني الذي لا تثنيه الصعاب عن التمسك بحبه حتى الرمق الأخير من جهةٍ أخرى، لذا يكافح بعزم متحديًا الموت على أكثر من جبهةٍ ليبقى قريبًا من المرأة التي أحبها.

وتلعب الحسناء التركية "سيداف إيفيتشي" الحائزة على لقب Miss Elite في تركيا، دور "ميرنا" التي يجمعها بـ"خليل" قصة حبٍّ محفوفة بالمخاطر، فتقرّر التضحية بكل ما تملك بما في ذلك عائلتها وعملها والبلد الذي تعيش فيه لتكون بقرب من أحبّه قلبها.