EN
  • تاريخ النشر: 30 مايو, 2011

في الحلقة المقبلة للزمن ثمن: سورية تطمح في ربح مليون ريال لمساعدة أهلها

في أجواء مليئة بالتحدي والحماس، يتنافس المتسابقون في برنامج "للزمن ثمن" على الفوز بالجائزة الكبرى التي تقدر قيمتها بـ"مليون" ريال سعودي، معتمدين على السرعة والتركيز؛ حيث يتطلب من كل متسابق اجتياز كل مهمة في مدة زمنية لا تتعدى 60 ثانية.

في أجواء مليئة بالتحدي والحماس، يتنافس المتسابقون في برنامج "للزمن ثمن" على الفوز بالجائزة الكبرى التي تقدر قيمتها بـ"مليون" ريال سعودي، معتمدين على السرعة والتركيز؛ حيث يتطلب من كل متسابق اجتياز كل مهمة في مدة زمنية لا تتعدى 60 ثانية.

وفي مستهل حلقة الثلاثاء 31 مايو/أيار 2011م، يستقبل البرنامج المتسابق المصري "عبد الحميد مجديالذي يبلغ من العمر 25 سنةً، ويطمح في السفر حول العالم في حال الفوز بجائزة البرنامج، ويسعى إلى الوصول إلى ما يفوق 75 ألف ريال سعودي.

ويأتي المتسابق مشاري الدوسري، من السعودية، في الجزء الثاني من الحلقة، الذي يدخل الاستوديو ولديه عزيمة وحماس للفوز بأكبر قيمة من الجائزة، ويخوض غمار المسابقة ساعيًا إنهاء كل مرحلة في الوقت المحدد لها.

ويختتم البرنامج هذه الحلقة باستقبال المتسابقة السورية "شهد مروان" وعمرها 19 عامًا، التي تعتزم مساعدة أهلها في حال فازت، كما تفكر في السفر حول العالم لتمارس هوايتها في التصوير.

ويمر المتسابقون في الحلقة، التي تُعرض في تمام الساعة 23:00 بتوقيت السعودية (20:00 بتوقيت جرينتشبعديد من الألعاب الحركية التي تعتمد على السرعة ومنها: "إسقاط نيوتنو"مين طفى النورو"أنت الهديةو"على خشميو"نفخة هواو"المقلاعوللألوان عنوان".