EN
  • تاريخ النشر: 14 مايو, 2011

كندة علوش تدفع ثمن مناصرة ثوار درعا

قررت 20 شركة إنتاج درامي سورية مقاطعة الفنانة الشابة كندة علوش -صاحبة دور نادين في "مطلوب رجال"- لتوقيعها على نداء يطالب بفك الحصار عن مدينة درعا.

قررت 20 شركة إنتاج درامي سورية مقاطعة الفنانة الشابة كندة علوش -صاحبة دور نادين في "مطلوب رجال"- لتوقيعها على نداء يطالب بفك الحصار عن مدينة درعا.

كما قررت الشركات مقاطعة الفنانة القديرة منى واصف للسبب نفسه وطالبت بتجريدها من وسام الاستحقاق السوري من الدرجة الممتازة الذي كان قد منحه إياها الرئيس السوري بشار الأسد، ونشرت الشركات بيانا على فيس بوك، قالت فيه:

"نحن الموقعين على هذا البيان نعلن رفضنا الكامل للنداء السياسي المغلّف بصيغة إنسانية، والذي يهدف بشكل مباشر للإساءة لسوريا شعباً وحكومة ووطناً؛ نعلن رفضنا لمحتوى (نداء الحليب) لكونه جاء على شاكلة ادعاءات شهود العيان والناشطين مجهولي الهوية الذين تمت فبركتهم في الدوائر الأجنبية المشبوهة".

ويأتي هذا البيان بعد أن وجهت الكاتبة ريما فليحان نداء للحكومة السورية وقّع عليه مئات من السوريين، طالبوا فيه "بوقف الحصار على درعا" وكان من بين الموقعين على النداء عدد من الفنانين السوريين أبرزهم منى واصف، وكندة علوش .

بعدها تتابعت الصفحات المهاجمة للفنانين الموقعين على البيان في الظهور، والمطالبة بسحب كل الامتيازات منهم، وصولا لسحب الجنسية السورية، ومنها صفحة بعنوان " معا لجمع 24 مليون بصقة على الفنانين الخونة أصحاب البيان" الذي امتلأ بالشتائم، والألفاظ النابية الموجهة للفنانين، والسخرية منهم، واصفين إياهم بالخونة، والمغفلين الذين يقلدون المصريين، وأنهم اعتقدوا أن سوريا مثل مصر وتونس.

شارك برأيك في منتدى مطلوب رجال على