EN
  • تاريخ النشر: 04 مايو, 2011

الحلقة 11: مايكل يتهم زوجته بقتل سيدني بعد اكتشاف علاقته بها

في الوقت الذي يقبع فيه مايكل في محبسه على ذمة اتهامه في مقتل عشيقته سيدني، اتهم مايكل زوجته فانيسا بأنها من قامت بقتل سيدني بعد أن اكتشفت علاقة مايكل بها.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 11

تاريخ الحلقة 03 مايو, 2011

في الوقت الذي يقبع فيه مايكل في محبسه على ذمة اتهامه في مقتل عشيقته سيدني، اتهم مايكل زوجته فانيسا بأنها من قامت بقتل سيدني بعد أن اكتشفت علاقة مايكل بها.

فانيسا استنكرت كثيرا اتهام زوجها لها، وطلبت منه الطلاق، متهمة إياه بأنه مختل عقليا ويحتاج إلى طبيب نفساني؛ لأنه يريد إنقاذ نفسه بأي شكل حتى وإن كانت الضحية زوجته.

وبطريقة الفلاش باك استرجعت أماندا ذكرياتها مع القتيلة سيدني؛ حيث كانا أصدقاء وفي الوقت نفسه كانا لديهما أعمال غير مشروعة، ولكنهما اختلفا بعد أن اكتشفت سيدني أن أماندا على علاقة بعشيقها مايكل، فأرادت سيدني أن تنتقم منها، فأخفت لوحة فنية قيمتها 19 مليون دولار بعد أن اشتركا في سرقتها.

أما جوناه فقد فاجئ آيلا بالسفر والزواج في اليوم نفسه، ما أغضب أوجي كثيرا، الذي يعتبر آيلا مخدوعة في حبها لجوناه.