EN
  • تاريخ النشر: 02 أبريل, 2011

مون عبر عن قلقه لمقتل مدنيين MBC1: حملة اعتقالات واسعة في سوريا عقب تظاهرات جمعة الشهداء

شنت السلطات السورية حملة اعتقالات واسعة في أعقاب التظاهرات التي شهدتها البلاد يوم الجمعة الماضي، وأعلن ناشطون سوريون أن قوات الأمن قد اعتقلت 40 شخصًا في دومة وحمص ودرعا.

شنت السلطات السورية حملة اعتقالات واسعة في أعقاب التظاهرات التي شهدتها البلاد يوم الجمعة الماضي، وأعلن ناشطون سوريون أن قوات الأمن قد اعتقلت 40 شخصًا في دومة وحمص ودرعا.

وأفادت مصادر حقوقية بأن قوات الأمن فرقت اعتصاما استمر عدة أيام أمام القصر العدلي في درعا؛ حيث اعتقلت نحو عشرة من المعتصمين، بحسب تقرير نشرة MBC1 السبت 2 إبريل/نيسان 2011م.

من جانبها، ذكرت مصادر حكومية أن عصابات مسلحة اعتلت أسطح المنازل وأطلقت الرصاص على المتظاهرين.

وعبر الأمين العام للأمم بان كي مون عن قلقه لمقتل المدنيين واستخدام العنف ضد المدنيين، داعيًا إلى وقف ذلك فورا.

من جانب آخر تم بث شريط فيديو على شبكة الإنترنت يحمل تسجيلا لمداخلة عضو مجلس الشعب السوري يوسف أبو رمية، التي حذفت من جلسة المجلس، وحمل خلالها الأمن السياسي مسؤولية أحداث درعا، مؤكدا أن التظاهرات ليست ضد الرئيس ولكن ضد أجهزة الأمن السياسي.