EN
  • تاريخ النشر: 16 يوليو, 2010

الرافضون يعتبرونه غير جائز شرعا MBC1: جدل حول انطلاق "الأذان الموحد" بمصر في رمضان

مصر تبدأ تطبيق الأذان في 4000 مسجد بالقاهرة

مصر تبدأ تطبيق الأذان في 4000 مسجد بالقاهرة

تستعد وزارة الأوقاف المصرية لإطلاق الأذان الموحد مع بداية شهر رمضان المقبل في 4000 مسجد بالقاهرة لأول مرة منذ الإعلان عن المشروع قبل عدة سنوات، متحدية الجدل الذي دار حوله خلال هذه الفترة الطويلة.

  • تاريخ النشر: 16 يوليو, 2010

الرافضون يعتبرونه غير جائز شرعا MBC1: جدل حول انطلاق "الأذان الموحد" بمصر في رمضان

تستعد وزارة الأوقاف المصرية لإطلاق الأذان الموحد مع بداية شهر رمضان المقبل في 4000 مسجد بالقاهرة لأول مرة منذ الإعلان عن المشروع قبل عدة سنوات، متحدية الجدل الذي دار حوله خلال هذه الفترة الطويلة.

وإثر إعلان القرار، ثار الجدل مرة أخرى بين الرفض والقبول؛ حيث طرحت الفكرة منذ سنوات قبل أن يتوقف الحديث عنها ليعود على السطح مرة أخرى.

وقال د. سالم عبد الجليل -وكيل وزارة الأوقاف لشؤون الدعوة، عن فكرة الأذان الموحد، لـ"أخبار MBC الجمعة 16 يوليو/تموز- إنها تعتمد على الإلكترونيات بشكل جيد جدا، فسيدخل المؤذن صاحب الصوت العذب إلى غرفة التحكم بإذاعة القاهرة الكبرى وسيقوم بتشغيل مفتاح؛ وسيقوم بدوره بفتح جميع الميكروفونات والأجهزة بالمساجد لأنه سيثبت عليه جهاز لاسلكي يلتقط هذه الإشارة.

وبين الخلاف المعتاد في آراء علماء الدين؛ حيث رأى البعض منهم أفضلية توحيد الأذان وبينما رأى آخرون أنه لا يجوز شرعا، تبقى التبعية تعود بالأساس إلى الرجل العادي المسلم الذي سيقارن بين ارتياد مسجد دون آخر، خاصة أن هناك مساجد غير تابعة للأوقاف.

ورصد تقرير MBC رأي الشارع بالقاهرة، فاعتبره أحدهم مخالفا للسنة، وأكد آخر أنه لم يراعِ مصلحة أكثر من 100 ألف مؤذن في القاهرة، وانتقد ثالث أنه سيحول دون نيل الثواب لعدد ضخم اعتادوا ذلك.

وكان هناك رأي أخير مختلف، أكد صاحبه أن معظم المؤذنين يخطأون في ترديد الأذان، وأن أصواتهم صادمة تجعل المستمع يسد أذنيه.

الجدل يظل دائرا والأذان يظل مرفوعا على المآذن.. لكن لا أحد يعلم تحديدا إلى أي قرار سينتهي الأمر خلال شهر رمضان المقبل.