EN
  • تاريخ النشر: 16 مايو, 2012

سلسلة تقارير جديدة على أخبار MBC "أجنحة المكر الثلاث" تكشف للمرة الأولى العلاقة بين الربيع العربي وأجهزة الاستخبارات الأجنبية

كانفاس وأوتبور

شعار منظمة كانفاس وأوتبور

العلاقة بين الثورات العربية وأجهزة المخابرات الأمريكية واليهودية تكشفها سلسلة تقارير خاصة على أخبار MBC يوميا من خلال لقاءات خاصة مع مسؤولي منظمات أهلية في دول أوروبا الشرقية قامت بتدريب حركات وجماعات عربية شاركت في الثورات.

  • تاريخ النشر: 16 مايو, 2012

سلسلة تقارير جديدة على أخبار MBC "أجنحة المكر الثلاث" تكشف للمرة الأولى العلاقة بين الربيع العربي وأجهزة الاستخبارات الأجنبية

ضمن سلسلة تقارير وثائقية، أعد مراسل أخبار MBC عيسى الطيبي مجموعة تقارير إخبارية تتطرق للربيع العربي من زاوية لم يكشف عنها سابقاً، وهي كيفية تعامل أجهزة الاستخبارات الأمريكية واليهودية والمنظمات غير الحكومية مع الثورات التي توالت على عديد من الدول العربية.

وتعرض أخبار MBC التفاصيل التي يُكشف عنها للمرة الأولى، تحت عنوان "أجنحة المكر الثلاث، قصة لم تُرو عن الربيع العربي" حيث التقى الطيبي -رئيس منظمة كانفاس وأوتبور الصربية- في العاصمة بلجراد، والتي تعرف  بأنها الحديقة الخلفية لبعض الأعمال القذرة التي تنفذها الاستخبارات الأمريكية في العالم.

ويشير الطيبي في التقرير إلى أن دول أوروبا الشرقية باتت مرتعاً لمنظمات قوية تعمل منذ نحو 30 عاماً، وتضم منظمات أسهمت في تدريب بعض الكيانات العربية ومنها حركة "6 إبريل" في مصر، التي تبنت شعارها وهو القبضة المحكمة.

مزيد من التفاصيل يكشفها التقرير الوثائقي في سلسلة يومية على نشرة أخبار MBC يوميا الساعة التاسعة بتوقيت المملكة السعودية.