EN
  • تاريخ النشر: 17 أكتوبر, 2012

وسواسها الزائد بالنظافة "طردها" من العمل

فقدت الماليزية جوليا بنت عبد الله عملها بسبب هوسها الزائد بنظافة يديها.

  • تاريخ النشر: 17 أكتوبر, 2012

وسواسها الزائد بالنظافة "طردها" من العمل

فقدت الماليزية جوليا بنت عبد الله عملها بسبب هوسها الزائد بنظافة يديها.

جوليا والبالغة من العمر 40 عاما، مصابة بوسواس النظافة القهري، حيث تقضي حوالي 5 ساعات يوميا بغسل يديها 300 مرة، كما تستحم 25 مرة تقريبا.

وبحسب موقع العربية، فإنها تستهلك ما يقارب الغالونين من الشامبو اسبوعيا، ناهيكم عن علب الصابون.

وسواس جوليا أدى لفقدانها عملها بسبب تأخرها عن دوامها الرسمي لحوالي 5 ساعات، وهو ما أدى إلى تراكم الفواتير بسبب زيادة مصاريف مواد التنظيف.

 

وعلى حد قولها فإن هذا الوسواس بدأ عندها في سن العشرين، عندما بدأت تعمل في مختبر طبي للفحوص، واضطرت وقتها للامساك بعينات البول والدم وغيرها.