EN
  • تاريخ النشر: 31 يوليو, 2014

هاكرز Anonymous يدمر موقع "الموساد" انتقاما لأهل غزة

نجحت مجموعة الهاكرز Anonymous في إغلاق الموقع الإلكتروني لجهاز الاستخبارات الإسرائيلي "الموساد" احتجاجا على العدوان الذي تشنه إسرائيل على الفلسطينيين في قطاع غزة.

  • تاريخ النشر: 31 يوليو, 2014

هاكرز Anonymous يدمر موقع "الموساد" انتقاما لأهل غزة

نجحت مجموعة الهاكرز التي تعرف باسم Anonymous أو "المجهولون" في إغلاق الموقع الإلكتروني لجهاز الاستخبارات الإسرائيلي "الموساد" احتجاجا على العدوان الذي تشنه إسرائيل على الفلسطينيين في قطاع غزة. واستهدفت مجموعة الهاكرز في طريقها نحو إغلاق الموقع عددا من المواقع الإلكترونية لمنظمات وجهات إسرائيلية أخرى، بهدف تحقيق ما أسموه "إبادة جماعية" لإسرائيل في الفضاء الإليكتروني.

وتمكنت المجموعة من إغلاق الموقع حوالي الساعة 00:40 بتوقيت جرينتش، ولا يزال الموقع مغلقا، حتى وقت كتابة الخبر.

ولم تصدر الحكومة الإسرائيلية أية تعليقات على الهجوم الإلكتروني الذي تعرض له جهاز مخابراتها، وأدى إلى إغلاق موقعه.

وفي هجوم سابق أيضا استطاعت مجموعات هاكرز Anonymous اختراق العديد من المواقع الحكومية الاسرائيلية، بعد مقتل أحد أعضائها في الضفة الغربية في عطلة نهاية الأسبوع، ويدعى "طيب أبو شهادةويبلغ من العمر 22 عاما، خلال مظاهرة في الضفة الغربية.

وكانت مجموعات هاكرز Anonymous قد أطلقت أيضا حملة قرصنة ضد اسرائيل تزامنا مع بدء عملية "الجرف الصامد" الاسرائيلية في 7 يوليو، وادعت المجموعات أنها منذ بدأت حملتها ضد اسرائيل، قامت بإغلاق "آلاف" المواقع الإسرائيلية. كما نشرت المجموعة الاثنين الماضي تفاصيل أكثر من 170 موقعا، قالت إنها لمسؤولين اسرائيليين.

كما حثت المجموعة جميع أعضائها المنتشرين حول العالم على تكثيف هجماتهم على المواقع الإسرائيلية.

وكانت المجموعة قد شنت قبل عامين مئات الهجمات على مواقع اسرائيلية، تزامنا مع العملية العسكرية للجيش الاسرائيلي على قطاع غزة، ونجحت في سرقة بيانات 5000 من المسؤولين الإسرائيليين، واخترقت حسابات فيس بوك وتويتر لنائب رئيس الوزراء الاسرائيلي.