EN
  • تاريخ النشر: 03 مارس, 2012

مقتل 74 شخصًا في مواجهات بين الجيش السوري ومنشقين

مقتل 74 شخصًا في سوريا

عنف مستمر في سوريا

الهيئة العامة للثورة السورية تعلن مقتل 74 شخصًا؛ بينهم 44 منشقًا، والجيش السوري يقتحم قرية عين البيضا قرب الحدود التركية.

  • تاريخ النشر: 03 مارس, 2012

مقتل 74 شخصًا في مواجهات بين الجيش السوري ومنشقين

أعلنت الهيئة العامة للثورة السورية مقتل 74 شخصًا، اليوم السبت، بينهم 44 منشقًا و6 من عناصر الجيش، فيما واصلت القوات السورية قصفها لمدينة حمص.

وقصف الجيش السوري حي جوبر السكني في حمص؛ حيث احتمى آلاف المدنيين الفارين من حي بابا عمرو، فيما يتحدث النشطاء عن حالات إعدام جماعي تنفذها القوات النظامية في الحي المنكوب، بحسب تقرير نشرة التاسعة على MBC1 السبت 3 مارس/آذار 2012م. 

وأشار التقرير إلى أن الـقتلى الـ44 المنشقين سقطوا في مدينة أدلب شمالي سوريا، كما أظهر تسجيل نشر اليوم مقاتلين سوريين معارضين وهم يتصدون لقوات النظام السوري في المدينة، وكذلك يحوي التسجيل صورًا لتفجير منشقين لقطع مدفعية تابعة للجيش السوري.

واقتحم الجيش السوري قرية عين البيضا التي شهدت حركة معارضة بالقرب من الحدود التركية، ونقلت وسائل إعلام تركية عن شهود عيان نحو ألفي جندي و15 دبابة شاركت في العملية التي انتهت بالسيطرة على القرية وإشعال النار في بعض منازلها، كما أصيب معارضون في المواجهات ونقلوا إلى تركيا للعلاج.

وفي درعا جنوب البلاد، قتل مدنيان وجرح عشرون شخصًا عندما قام شخص بتفجير سيارة يقودها، حسب ما أفادت المصادر الرسمية السورية.

من جانبها، اتهمت المعارضة النظام بافتعال الانفجار، نافية أن يكون الهجوم انتحاريًّا، وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن ستة جنود قتلوا خلال اشتباكات مع منشقين في ريف درعا.

كما ذكرت وكالة الأنباء السورية سانا أنه تم تشييع جثامين 19 من عناصر الجيش والأمن قتلوا في القنيطرة وريف دمشق ودرعا.