EN
  • تاريخ النشر: 08 ديسمبر, 2011

مقتل سبعة مدنيين برصاص قوات الأمن السورية

مقتل سبعة مدنيين برصاص قوات الأمن السورية

استمرار أعمال العنف ضد المدنيين في سوريا

مقتل سبعة مدنيين وإصابة ثمانية أخرين برصاص قوات الأمن السورية في مدينة حمص، ولجان التنسيق المحلية تدعو إلى إضراب عام يوم الأحد

  • تاريخ النشر: 08 ديسمبر, 2011

مقتل سبعة مدنيين برصاص قوات الأمن السورية

قال ناشطون سوريون إن سبعة مدنيين بينهم امرأة قد قُتِلُوا برصاص قوات الأمن في مدينة حمص وسط البلاد، وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسان إلى أن الضحايا سقطوا برصاص القناصة وقصف مدفعي.

وأضاف المرصد أن ثمانية مواطنين أُصيبوا بجروح بينهم ثلاثة بحالة حرجة على إثر إطلاق رصاص عشوائي من قبل قوات الأمن السورية في مدينة الحول بمحافظة حمص، بحسب تقرير نشرة التاسعة على MBC1 الخميس 8 ديسمبر/كانون الأول 2011م.

من جانب آخر، دعت لجان التنسيق المحلية، التي تنظم الحركة الاحتجاجية، إلى إضراب عام يوم الأحد المقبل، في خطوة أولى نحو عصيان مدني شامل الذي سيشمل الأسواق والجامعات ووسائل النقل والمؤسسات الحكومية؛ بهدف شل النظام السوري اقتصاديًّا.

وللمرة الثالثة منذ بدء الحركة الاحتجاجية في سوريا، هز انفجار خط أنابيب ينقل النفط من شرق البلاد إلى مصفاة حمص التي تلبي جزءًا من الطلب السوري المحلي من منتجات النفط.

وفي السياق نفسه، اتهمت وكالة الأنباء السورية "سانا" من أسمتها مجموعات إرهابية مسلحة باستهداف المصفاة، إلا أن لجان التنسيق المحلية اتَّهمت النظام بقذف أنبوب النفط بقذائف مدفعية.