EN
  • تاريخ النشر: 08 يوليو, 2010

دراسة تحذر من خطورة أحذية الركض على المفاصل

وجد معالجون فيزيائيون أن حذاء الركض يمكن أن يمارس ضغطا إضافيا على المفاصل، قياسا بالركض دون أي حذاء، وذلك في أثناء قياس تأثير ارتداء الأحذية على اتجاه الضغوط على مفاصل الأقدام.

  • تاريخ النشر: 08 يوليو, 2010

دراسة تحذر من خطورة أحذية الركض على المفاصل

وجد معالجون فيزيائيون أن حذاء الركض يمكن أن يمارس ضغطا إضافيا على المفاصل، قياسا بالركض دون أي حذاء، وذلك في أثناء قياس تأثير ارتداء الأحذية على اتجاه الضغوط على مفاصل الأقدام.

وطبقا لنشرة MBC1 الخميس الـ 8 من يوليو/تموز، فقد وجد الباحثون أن الركض بحذاء زاد من احتمالات إصابة الركبة بالفصال العظمى حوالي ثلاثين مرة مقارنة بالركض دون حذاء، وذلك بعدما قاموا بتصوير حركات الركض بواسطة عدسات الحركة ما دون الحمراء.

وسجلت العدسة حركة أحد العدائين وهو يركض على سجادة متحركة ومزودة بجهاز "صفيحة القوة" الذي يمكّن من قياس ضغط وزن الجسم على المفاصل واتجاه هذه الضغوط. بواسطة عدسات الحركة ما دون الحمراء، يمكن تسجيل حركات العداء.

وقال جاي ديكاري معالج فيزيائي-: "أعتقد أن الركض المعتدل دون خفين ربما يكون جيدا، إنه طريقة لتدريب جسمك بفاعلية أكبر بعض الشيء".

وأضاف: "أن تركض حافي القدمين أمر مفيد بالنسبة إليك، فهو يعلمك أن تقصر طول خطوتك قليلا وأن تكون خطواتك أقرب إلى جسمك، وهذه التغييرات مفيدة جدًّا على صعيد الركض".

بالنسبة إلى العدائين المحترفين، فإن المهم لقطع مسافات طويلة ليس القدرة على المثابرة وقوة الإرادة فقط، وإنما أيضًا الأمر يتوقف على نوعية الحذاء نوعية الحذاء، وهناك أحذية مصنوعة خصيصا للركض مسافات طويلة، ومن أجل السرعة والراحة وقوس القدم.

وحذر الخبراء أيضًا من التخلي عن حذاء الركض تماما؛ لأن ذلك قد يؤدي إلى إصابات، وعوضا عن ذلك، يقترح الباحثون تمضية بعض الوقت في اختيار الحذاء المناسب لتمارين العدو، فليست هناك أحذية سيئة، ولكن المطلوب هو اختيار الأحذية المناسبة.

وحذاء العدو ليس وحده الذي يزيد الضغط على المفاصل، بل أيضًا الكعب العالي، إذ أظهرت دراسة أن هذه الزيادة تصل إلى 26 % مقارنة بـ30 % خلال العدو بحذاء ركض.