EN
  • تاريخ النشر: 27 أبريل, 2009

دراسة لإدخال المرأة في عمل الهيئة قريبا حملة لتدريب رجال الأمر بالمعروف إلكترونيا

في خطوة تطويرية مهمة، أطلقت الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بالمملكة العربية السعودية خطة شاملة لتدريب جميع رجال الحسبة في المملكة إلكترونيا، وهي خطة التدريب تستهدف 90% من منسوبي الهيئة خلال هذا العام.

في خطوة تطويرية مهمة، أطلقت الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بالمملكة العربية السعودية خطة شاملة لتدريب جميع رجال الحسبة في المملكة إلكترونيا، وهي خطة التدريب تستهدف 90% من منسوبي الهيئة خلال هذا العام.

ووفق التقرير الإخباري الذي أعده "فهد بن جليد" من الرياض لنشرة mbc يوم الإثنين الـ27 من إبريل/نيسان 2009، فإن المشروع يهدف إلى توفير المناهج التدريبية الإلكترونية المعتمدة بجميع أشكالها الصوتية والمرئية والنصية عبر توفير أدوات التواصل الإلكتروني؛ بهدف رفع كفاءة منسوبي الهيئة وأدائهم في التعامل مع الجمهور ضمن مراحل تدريب كان آخرها تدريب رجال الحسبة على التعامل مع الدبلوماسيين.

وقال الشيخ عبدا لعزيز الحمين -الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر- إن الخطة تهدف إلى التطوير الإلكتروني لجهاز الرئاسة، وتهدف الهيئة في المقام الأول إلى رضاء المولى تعالى وتحقيق تطلعات ولاة الأمر الذين ينشدون الخير لهذا الوطن ورفع أداء جميع الأجهزة الحكومية".

وأوضح د. إبراهيم الهويمل -وكيل الهيئة- أن المشروع يهدف إلى توفير المناهج التدريبية الإلكترونية المعتمدة بجميع أشكالها الصوتية والمرئية والنصية، وتوفير أدوات التواصل الإلكتروني المختلفة والمتابعة المستمرة مع الرئاسة؛ بهدف رفع كفاءة منسوبي الهيئة وأدائهم.

وينقسم المشروع لعدد من الأقسام الرئيسة؛ حيث يشمل القسم الأول توفير البنية التحتية اللازمة لتشغيل نظام التدريب الإلكتروني في شبكة الحاسب الرئيسة، من أنظمة تشغيل وأنظمة حماية وربطها بالبوابة الداخلية للرئاسة، والقسم الثاني يشتمل على توفير نظام لإدارة التدريب الإلكتروني، وهو نظام يتوافق مع المواصفات العالمية في التدريب الإلكتروني بمعايير (سكورم) القياسية المعتمدة عالميا في مجال التعليم الإلكتروني.

ويشمل النظام -وفق الهويمل- تقديم دورات تدريبية متزامنة تحقق اللقاء المباشر بالصوت والصورة بين المدربين والمتدربين رغم تباعدهم الجغرافي، ودورات غير متزامنة من خلال مناهج إلكترونية محفوظة بالنظام بمواضيع مختلفة موجهة لمنسوبي الرئاسة كل في تخصصه، فيما سيكون القسم الثالث هو تجهيز قاعة تدريب إلكترونية افتراضية في مقر الرئاسة بما تحتاجه من مستلزمات، ويستخدم القاعة مدربو الرئاسة المعتمدون من أجل تقديم الدورات التدريبية للتواصل مع جميع المتدربين في أكثر من 470 وحدة ميدانية موزعة على جميع مناطق المملكة.

وأشار وكيل الهيئة إلى أن المشروع جاء بعد النظر في واقع الهيئة من نواحي متعددة، منها عدد الوحدات الميدانية التي يصل عددها لأكثر من أربعمائة وسبعين وحدة ميدانية موزعة على جميع مناطق المملكة، موضحًا أن هدف هذا المشروع المتقدم يأتي بعد دراسة الجدوى والمتطلبات لمشروع التدريب الإلكتروني دراسة وافية، واعتماد التدريب الإلكتروني كخيار استراتيجي للتدريب في الرئاسة.

ومن خلال هذا المشروع الجديد بات رجال الإعلام شركاء في مناسبات واحتفالات هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في السعودية، والتي أطلق رئيسها مقولة أن الإعلام شريك في النجاح، مؤكدا وجود دراسة لإدخال المرأة في عمل الهيئة قريبا.