EN
  • تاريخ النشر: 17 يوليو, 2011

تضارب الأنباء حول تدهور صحة الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك

تضاربت الأنباء حول صحة الرئيس المصري المخلوع محمد حسني مبارك، فقد أعلن محاميه فريد الديب أن مبارك قد دخل في حالة غيبوبة تامة، وأضاف أنه تم إبلاغه بحدوث تدهور مفاجئ في صحة مبارك، مشيراً إلى أنه في طريقه إلى شرم الشيخ، بحسب ما ذكرته نشرة التاسعة الأحد 17 يوليو.

تضاربت الأنباء حول صحة الرئيس المصري المخلوع محمد حسني مبارك، فقد أعلن محاميه فريد الديب أن مبارك قد دخل في حالة غيبوبة تامة، وأضاف أنه تم إبلاغه بحدوث تدهور مفاجئ في صحة مبارك، مشيراً إلى أنه في طريقه إلى شرم الشيخ، بحسب ما ذكرته نشرة التاسعة الأحد 17 يوليو.

يأتي ذلك في الوقت الذي نقل التلفزيون المصري عن مدير المستشفى التي يعالج فيها مبارك بشرم الشيخ نفيه تصريحات المحامي، وقال مصدر طبي إن مبارك يدخل في غيبوبة أحيانا، لكن حالته مستقرة.

ويرقد مبارك البالغ من العمر 83 عاما- في مستشفى منتجع شرم الشيخ منذ ثلاثة أشهر إثر إصابته بمشكلةٍ في القلب، وكان من المرجح أن تُجرى محاكمته في الثالث من أغسطس في مدينة شرم الشيخ بسبب حالته الصحية.