EN
  • تاريخ النشر: 03 يونيو, 2011

إيقاف خدمة الإنترنت في دمشق واللاذقية القوات السورية تقتل 34 مدنيًا في "جمعة أطفال الحرية"

ارتفعت حصيلة قتلى مظاهرات "جمعة أطفال الحرية" المناهضة للنظام السوري في مدينة حماة "شمال دمشق" إلى 34 قتيلا وعشرات الجرحى، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

  • تاريخ النشر: 03 يونيو, 2011

إيقاف خدمة الإنترنت في دمشق واللاذقية القوات السورية تقتل 34 مدنيًا في "جمعة أطفال الحرية"

ارتفعت حصيلة قتلى مظاهرات "جمعة أطفال الحرية" المناهضة للنظام السوري في مدينة حماة "شمال دمشق" إلى 34 قتيلا وعشرات الجرحى، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأشار المرصد، الذي يتخذ من لندن مقرًا له، إلى أن حصيلة قتلى المظاهرات التي شارك فيها عشرات الآلاف قد ترتفع نظرًا لإصابة عدد من الأشخاص بجروح بالغة.

وأكد ناشطون، بحسب تقرير نشرة MBC الجمعة 3 يونيو/حزيران 2011م، أن قوات الأمن أطلقت النار بشكل مباشر بالقرب من مقر حزب البعث بالمدينة، كما استخدمت الذخيرة الحية لتفريق متظاهرين في عدة ضواحي بالعاصمة دمشق ومدينة دير الزور شرق البلاد ومحافظة "ادلب" ومدينة حمص.

في المقابل أعلن التلفزيون الرسمي السوري مقتل ثلاثة أشخاص ممن وصفهم بالمخربين خلال اقتحامهم وحرقهم لمقر مبنى حكومي في حماة.

وفي وقت سابق من صباح يوم الجمعة أوقفت السلطات السورية خدمة الإنترنت في دمشق واللاذقية.

وفي باحة مسجد وسط العاصمة اللبنانية بيروت تدخلت قوات من الجيش اللبناني وقوى الأمن الداخلي للفصل بين معتصمين مناهضين للرئيس السوري بشار الأسد، ومتظاهرين مؤيدين له مُنعوا من دخول الباحة.