EN
  • تاريخ النشر: 17 ديسمبر, 2011

الجامعة العربية تهدد بتدويل الملف السوري

الجامعة العربية تهدد بتدويل الأزمة السورية

الجامعة العربية تهدد بتدويل الملف السوري

الجامعة العربية تعتزم تدويل الملف السوري،مع تأجيل دمشق التوقيع على المبادرة العربية

  • تاريخ النشر: 17 ديسمبر, 2011

الجامعة العربية تهدد بتدويل الملف السوري

تعتزم الجامعة العربية إحالة الملف السوري إلى مجلس الأمن الدولي، حسبما أعلن رئيس الوزراء القطري الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني، بعد تأجيل سوريا التوقيع على المبادرة العربية عدة مرات.

وأضاف عقب انتهاء اجتماعات اللجنة الوزارية الخاصة بسوريا، أن الجامعة تأمل في أن توقع سوريا على المبادرة قبل اجتماعها في الحادي والعشرين من الشهر الجاري، بحسب تقرير نشرة التاسعة على MBC1 السبت 17 ديسمبر/كانون الأول 2011م.

وكان نائب الأمين العام للجامعة العربية أحمد بن حلي قد أشار إلى مؤشرات إيجابية من دمشق للتوقيع قريبًا على بروتوكول إرسال مراقبين إلى سوريا.

من جانبه، أكد المحلل السياسي شريف شحادة في حديث خاص لـMBC، أن موقف دمشق قد أصبح أكثر إيجابية بعد أن أخذت الجامعة بالملاحظات السورية الخاصة بالسيادة الوطنية، مشيرًا إلى توقعاته بتوقيع دمشق خلال هذا الأسبوع على بروتوكول الجامعة العربية.

وفي سياق متصل، قالت السيدة فرح الأتاسي، رئيس المركز العربي الأمريكي للأبحاث، والأمين العام لرابطة المرأة الوطنية السورية، إن سوريا تعرضت لكثير من الضغوط العربية والدولية للقبول بالمبادرة العربية، لافتةً إلى رفض موسكو استقبال وزير الخارجية السوري فاروق الشرع الذي رفض طلبه لمقابلة مسؤولين روسيين.