EN
  • تاريخ النشر: 20 أبريل, 2012

البشير يعلن السيطرة على هجليج.. وكير يؤكد أن قواته انسحبت طوعًا

البشير يعلن سيطرة الشمال على هجليج

البشير يعلن سيطرة الشمال على هجليج

الرئيس السوداني عمر البشير يعلن سيطرة جيش شمال السودان على "هجليجوسيلفا كير يبرر أسباب انسحاب قواته من هناك، فماذا قال؟.

  • تاريخ النشر: 20 أبريل, 2012

البشير يعلن السيطرة على هجليج.. وكير يؤكد أن قواته انسحبت طوعًا

  قال الرئيس السوداني عمر البشير أمام تجمع في الخرطوم احتفاء بإعادة السيطرة على منطقة هجليج النفطية، إن قواته هزمت جيش جنوب السودان، بحسب تقرير نشرة التاسعة على MBC1 الجمعة 20 إبريل/نيسان 2012م.  

  وأضاف البشير وهو يرتدي الزي العسكري أمام آلاف من أنصاره تجمعوا أمام مقر رئاسة أركان الجيش في العاصمة السودانية "ليس هناك انسحاب، نحن ضربناهم عنوة وقوة، هم بدؤوا القتال ونحن الذين نعلن متى ينتهي القتال والزحف لن يقف.. الحرب بدأت ولن تنتهي".

 من جانبه، قال وزير الدفاع السوداني عبد الرحيم محمد حسين: "إن قوات الجيش تمكنت من تحرير منطقة هجليج اليوم من براثن جيش جنوب السودان وكبدته خسائر فادحةوأشار إلى أن السودان سيواصل متابعة فلول العمالة أينما حلوا، مشددًا في الوقت ذاته على أنهم جاهزون لإكمال المهمة إلى نهايتها.

 جاء ذلك بعد أن صرح رئيس جنوب السودان سالفا كير أنه أصدر أمرًا لجيشه بالانسحاب بدءًا من اليوم الجمعة من منطقة هجليج النفطية المتنازع عليها مع الخرطوم، والتي سيطر عليها في العاشر من إبريل/نيسان الجاري.

 وأوضح الرئيس كير في بيان قرأه المتحدث باسم الحكومة برنابا ماريال  بنجامين في مؤتمر صحافي "أن الانسحاب سيكتمل خلال ثلاثة أيام".

 وبرر رئيس جنوب السودان الانسحاب بأنه تقررت الاستجابة لنداءات مجلس الأمن الدولي وعدد من مسؤولي المجتمع الدولي، وكذلك لإشاعة أجواء تسهم في استئناف الحوار مع السودان.

 وقد لاقت سيطرة جنوب السودان على حقول النفط تنديدًا من قبل الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي، كما لاحت في الأيام المنصرمة ملامح حرب شاملة بين الخرطوم وجوبا ولا سيما بعد إعلان حالة التعبئة العامة في صفوف الجيش السوداني.