EN
  • تاريخ النشر: 16 مايو, 2011

أوكامبو يطالب بإصدار مذكرات توقيف بحق القذافي ونجله

طالب مدعي عام المحكمة الجنائية الدولية لويس أوكامبو، بإصدار مذكرات توقيف بحق الزعيم الليبي معمر القذافي، ونجله سيف الإسلام، ورئيس المخابرات الليبية عبد الله السنوسي؛ بتهمة ارتكاب جرائم ضد الإنسانية.

طالب مدعي عام المحكمة الجنائية الدولية لويس أوكامبو، بإصدار مذكرات توقيف بحق الزعيم الليبي معمر القذافي، ونجله سيف الإسلام، ورئيس المخابرات الليبية عبد الله السنوسي؛ بتهمة ارتكاب جرائم ضد الإنسانية.

وحسب نشرة التاسعة على قناة MBC، الاثنين 16 مايو/أيار 2011، لفت أوكامبو إلى أن الأدلة التي جُمعت تُظهر أن الزعيم الليبي معمر القذافي أمر شخصيًّا بشن هجمات على مدنيين ليبين عزل.

يُذكر أن مكتب المدعي العام قام بـ30 مهمة في 11 دولة في إطار تحقيقه، وجرت دراسة أكثر من 1200 وثيقة؛ من بينها أشرطة فيديو وصور، وأجرى أكثر من 50 مقابلة؛ بعضها مع شهود عيان، لكن المحققين لم يستمعوا للشهود في ليبيا؛ خشية تعرض حياتهم للخطر؛ وذلك وفقًا لمكتب المدعي العام.

من ناحية أخرى، قال وزير الخارجية الإيطالي فرانسوا فراتيني، إن ساعات النظام الليبي صارت معدودة، وإن عددًا من المقربين من الزعيم الليبي يبحثون عن باب خروج يسلكه القذافي نحو المنفى.