EN
  • تاريخ النشر: 09 ديسمبر, 2010

أمريكا تدعو إلى تحالف ثلاثي لمواجهة كوريا الشمالية

أمريكا تدخل على خط التوتر بين الكوريتين

أمريكا تدخل على خط التوتر بين الكوريتين

دعا رئيس هيئة الأركان الأمريكية المشتركة الأميرال مايك مولن اليابانَ وكوريا الجنوبية إلى تشكيل تحالف ثلاثي قوي في مواجهة أي عدوان من جانب كوريا الشمالية ضد جارتها الجنوبية، كما طالب بكين بممارسة نفوذها للضغط على بيونج يانج، والحدّ من جموحها.

  • تاريخ النشر: 09 ديسمبر, 2010

أمريكا تدعو إلى تحالف ثلاثي لمواجهة كوريا الشمالية

دعا رئيس هيئة الأركان الأمريكية المشتركة الأميرال مايك مولن اليابانَ وكوريا الجنوبية إلى تشكيل تحالف ثلاثي قوي في مواجهة أي عدوان من جانب كوريا الشمالية ضد جارتها الجنوبية، كما طالب بكين بممارسة نفوذها للضغط على بيونج يانج، والحدّ من جموحها.

وذكرت نشرة MBC الأربعاء 8 ديسمبر/كانون الأول 2010 أن الدعوة الأمريكية تأتي في وقتٍ تشهد فيه شبه الجزيرة الكورية توترا كبيرا؛ فهناك توترات برلمانية في كوريا الجنوبية، يقابلها حشود عسكرية من جانب كوريا الشمالية، تحسبا لأية حرب محتملة.

ولم تجد واشنطن بُدّا من الانخراط في أجواء التوتر بين الكوريتين، كما أنها وضعت الصين في قلب الأجواء، حين حمّلتها حصة كبيرة من أجواء الغضب التي تعيشها شبه الجزيرة الكورية حاليا.

وأكد مايك مولن أن الصين لديها نفوذ خاص على كوريا الشمالية لا تملكه أية دولة أخرى، وبالتالي فبإمكانها تحمل مسئولية خاصة، مستنكرا عدم إقدام بكين على استخدام هذا النفوذ للتقليل من التوتر.

وتأتي تصريحات مولن بعد يومين من اجتماع وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون مع حلفائها في المنطقة في محاولةٍ لتضييق الخناق على المواقف المتصلبة من الصين وكوريا الشمالية، في ظل زخمٍ لا ينقطع من المناورات العسكرية المشتركة بين واشنطن وسيول.

من جانبه، أكد هان مين كو رئيس هيئة الأركان المشتركة في كوريا الجنوبيةأن بلاده سترد بطريقةٍ خارجة عن المألوف من أجل الدفاع عن النفس، مؤكدا أن كوريا الشمالية ستدفع الثمن غاليا في حالة ارتكابها أية استفزازات إضافية.

يذكر أن رئيس أركان الجيوش الأمريكية يقوم حاليا بزيارة لسيول منذ أمس الثلاثاء لتأكيد دعم بلاده لكوريا الجنوبية، بعدما تعرضت لقصف كوري شمالي في 23 نوفمبر/تشرين الثاني 2010، في أول عملية قصف لمناطق مدنية في الجنوب منذ الحرب الكورية (1950-1953). وتنشر الولايات المتحدة حوالي 28500 عنصر في كوريا الجنوبية.