EN
  • تاريخ النشر: 10 سبتمبر, 2012

فضل موسيقى الميتال عليهن إخواني: حفلات إليسا وهيفاء ونانسي لعبادة الشيطان

"بصراحة في مرحلة شبابي كنت أستمع إلى موسيقى الهارد روك، وأحب أن أؤكد أن لا علاقة لها بعبادة الشيطان، وأن حفلات هيفاء ونانسي وإليسا أقرب إلى ذلك منها". هذا ما كتبه الداعية الإسلام فاضل سليمان، القيادي لجماعة الإخوان المسلمين، على حسابه في موقع التويتر.

  • تاريخ النشر: 10 سبتمبر, 2012

فضل موسيقى الميتال عليهن إخواني: حفلات إليسا وهيفاء ونانسي لعبادة الشيطان

"بصراحة في مرحلة شبابي كنت أستمع إلى موسيقى الهارد روك، وأحب أن أؤكد أن لا علاقة لها بعبادة الشيطان، وأن حفلات هيفاء ونانسي وإليسا أقرب إلى ذلك منها". هذا ما كتبه الداعية الإسلام فاضل سليمان، القيادي لجماعة الإخوان المسلمين، على حسابه في موقع التويتر، عن حفلات الفنانات اللبنانيات هيفاء وهبي وإليسا ونانسي عجرم.

تغريدة سليمان جاءت دفاعًا منه عن حفلات موسيقى الميتال على خلفية القضية التي رفعها أحد المحامين يتهم فيها ساقية الصاوي بتنظيم حفلات لعبادة الشيطان وذلك لأنها تعزف موسيقى الهارد روك.

وقال: "لا أريد أن أرى حالات منع لحفلات الميتال بحجة أننا نحافظ على هوية شبابنا ودينهم، لأن الخطر عليهم يكمن في أولئك الذين اعتدنا عليهم وباتوا جزءًا من حياتنا اليومية".

وأضاف: "أيهما أكثر خطورة على الشباب ميوعة هيفاء ونانسي أم موسيقى الميتال الخشنة".

وهذا التصريح ضد الفنانات اللبنانيات ليس الأول لفاضل المنتمي إلى جماعة الأخوان المسلمين، ففي إحدى الندوات التي أقيمت في ساقية الصاوي منذ فترة وتناولت حرية الإبداع، طالب الداعية الإسلامي باستبعاد الفنانات اللبنانيات عن مصر، مشيرًا إلى أنه يحترم الفن الذي قدمته أم كلثوم، في إشارة إلى أن الإسلاميين لا يحرِّمون الفن بالمطلق، لكنه ضد ما تقدمه هيفاء ومثيلاتها.