EN
  • تاريخ النشر: 05 يوليو, 2012

القبض على ملتحين متهمين بقتل طالب اصطحب خطيبته في السويس

أسرة المغدور أحمد حسين عيد

أسرة المغدور أحمد حسين عيد

القت اجهزة الامن المصرية القبض على ثلاثة من الملتحين المتشددين دينيا المتهمين بقتل طالب في مدينة السويس (شمال) بعد طعنه في 25 حزيران/يونيو اثناء اصطحابه لخطيبته في المدينة، بحسب ما اعلن الخميس مصدر امني.

  • تاريخ النشر: 05 يوليو, 2012

القبض على ملتحين متهمين بقتل طالب اصطحب خطيبته في السويس

القت اجهزة الامن المصرية القبض على ثلاثة من الملتحين المتشددين دينيا المتهمين بقتل طالب في مدينة السويس (شمال) بعد طعنه في 25 حزيران/يونيو اثناء اصطحابه لخطيبته في المدينة، بحسب ما اعلن الخميس مصدر امني.

وقال المصدر "نجحت اجهزة الامن بالسويس فى القبض على مرتكبي حادث مقتل احمد حسين عيد طالب كلية الهندسة" الذي توفي متاثرا بجروحه الاحد ودفن الثلاثاء في جنازة شعبية.

واوضح المصدر انه قبض على احد المتهمين الاربعاء في حين تم القبض على الاثنين الباقيين اليوم.

واضاف "تبين ان مرتكبي الحادث والذي طعن المجني عليه ملتحون ومن المتشددين دينيا".

وقال المصدر ذاته ان الاجهزة الامنية بالسويس "بدات في الاستماع الى اقوال الثلاثة المتهمين وتبين ان مرتكبي الحادث والذي طعن المجني عليه ملتحون، وتم التعرف على اثنين منهم هما وليد بيومي حسن (سلفي ملتح) وعنتر عبد النبى (سلفي ملتح) ومن المتشددين دينيا".

وتابع "تبين من اقوال المتهمين ان السلاح المستخدم فى الحادث هو سكين لتقطيع الموزمؤكدا ان اجهزة الامن تواصل استجواب المتهمين.

وكانت وزارة الاوقاف ادانت الاربعاء جريمة قتل الطالب مؤكدة ان "الاسلام بريء تماما من هذه التصرفات التي لا تتفق مع تعاليمه السمحة".

ودعا المجلس الوطني لحقوق الانسان في مصر الثلاثاء اجهزة الدولة الى التدخل لحماية المواطنين وفرض القانون.

وقال المجلس ان "جريمة قتل احد الطلاب بكلية الهندسة بمحافظة السويس على يد افراد ملتحين يرتدون الجلابيب البيضاء القصيرة وينتمون لجماعة تطلق على نفسها الامر بالمعروف والنهي عن المنكر من شانها تهديد مبدأ مدنية الدولة".

واشار شهود الى ان القتيل خرج يوم الحادث والتقى خطيبته امام سينما وشاهد ثلاثة ملتحين يستقلون دراجة نارية ويرتدون جلابيب بيضاء نهروه على وقوفه مع فتاة ورغم تاكيده لهم انها خطيبته فانهم طعنوه بسيف في الفخذ وقطعوا شريانه.