EN
  • تاريخ النشر: 16 سبتمبر, 2012

الفلسطينيون.. الأكثر بطالة في الوطن العربي

تعتبرُ البطالة في الأراضي الفلسطينية من أكبرِ التحدياتِ التي تواجهُ الشعبَ الفلسطيني حيثُ سَجَلَت نسباً عاليةً فاقت مثيلاتِها في الدولِ العربية، ويَعزي محللونَ أسبابَ ارتفاعِ نسبةِ البطالة الى ممارساتِ الاحتلالِ الاسرائيلي.

  • تاريخ النشر: 16 سبتمبر, 2012

الفلسطينيون.. الأكثر بطالة في الوطن العربي

تعتبرُ البطالة في الأراضي الفلسطينية من أكبرِ التحدياتِ التي تواجهُ الشعبَ الفلسطيني حيثُ سَجَلَت نسباً عاليةً فاقت مثيلاتِها في الدولِ العربية، ويَعزي محللونَ أسبابَ ارتفاعِ نسبةِ البطالة الى ممارساتِ الاحتلالِ الاسرائيلي.

فالبطالة هي التحدي الأكبر الذي يواجهه المجتمع الفلسطيني بعد الإحتلال، ولو أن ألإثنين موضوعان يلتقيان دائما.

الدراسات والاحصاءات دلت على ان نسبة البطالة في المجتمع الفلسطيني هي الاعلى على مستوى الوطن العربي والمنطقة وتحتل المراتب المتقدمة على مستوى العالم ايضا. والاخطر ان البطالة تتركز في فئة الشباب مع العلم ان المجتمع الفلسطيني يعد مجتمعا شابا .

سهى كنعان مديرة دائرة احصاء العمل في جهاز الاحصاء الفلسطيني أكد أن البطالة في فلسطين هي الأعلى في الدول العربية، حيث بلغت 23.9 %".

لكن حظ  الاناث  اسوأ من حظ الذكور فالبطالة في صفوفهن خصوصا المتعلمات بينهن اكثر بكثير من نسبة البطالة في صفوف الذكور وتضيف سهى:"معدلات البطالة بين الإناث المتعلمات حوالي 42 % مقابل 16% من الذكور"

ثلاثون الف طالب من طلاب التعليم العالي يتخرجون سنويا .. لكن تخصصات هؤلاء الخريجين لا تتفق واحتياجات سوق العمل الفلسطيني .

الدكتور احمد مجدلاني وزير العمل الفلسطيني:"المشكلة التي تواجهها هي الاقتصاد الفلسطيني وقلة الاستثمار وصعوبة توفير فرص عمل".

اما الاحتلال الاسرائيلي ومعوقاته فحدث ولا حرج فالاراضي الفلسطينية مقطعة الاوصال واسرائيل تسيطر على المعابر والموارد الطبيعية.

وعن هذه النقطة يقول د. مجدلاني:"الاجراءات الاسرائيلية والحد من امكانية التواصل مع الاسواق الداخلية والسيطرة على التجارة الخارجية والمعابر والحدود تمنع الاقتصاد الفلسطيني من التواصل".

الاحتلال ليس شماعة لما يمر به الشعب الفلسطيني بل انه واقع لا يزيد نسبة البطالة وحسب بل انه يقف عائقا كبيرا وربما وحيدا ليس امام العاطلين عن العمل فقط وانما امام امة بكاملها

.