EN
  • تاريخ النشر: 10 فبراير, 2017

بالصور: قصة الدنماركية التي قتلت 100 من تنظيم داعش

كشفت طالبة السياسة الدنماركية "جوانا بالانيالمطلوبة حياتها لتنظيم داعش ولسلطات بلادها بتهمة التطرف، أنها كانت مستعدة أن تفقد حياتها للوقوف ضد التنظيم الإرهابي في سوريا.

(الرياض - mbc.net) كشفت طالبة السياسة الدنماركية "جوانا بالانيالمطلوبة حياتها لتنظيم داعش ولسلطات بلادها بتهمة التطرف، أنها كانت مستعدة أن تفقد حياتها للوقوف ضد التنظيم الإرهابي في سوريا.

بالصور: قصة الدنماركية التي قتلت 100 من تنظيم داعش

حسناء داعش

قضت "جوانا بالانيالبالغة من العمر 23 عاماً، 9 أيام في خط المواجهة ضد عناصر داعش في سوريا، وحملت بندقية قنص روسية استطاعت من خلالها قتل 100 شخص من عناصر داعش.

حسناء داعش

الأمر الذي دفع التنظيم الإرهابي، يضعها ضمن قائمة المطلوبين، حيث رصد مكافأة مالية بلغت مليون دولار للقبض عليها.

حسناء داعش

وفي لقاء للحسناء الدنماركية مع صحيفة "ديلي ميلذكرت أن السبب الذي دفعها للمخاطرة بحريتها وحياتها لمكافحة تنظيم داعش، أنها مستعدة لفقدان حياتها في سبيل أن يكون الجميع في أوروبا أمنين.

حسناء داعش

ولم تخفي "جوانا" تذمرها من كون بلدها الدنمارك تنظر إليها بنظرة المتطرفة، وأنها كسرت القوانين الصارمة ضد التطرف للعودة إلى سوريا في الصيف الماضي.

حسناء داعش

وشددت الحسناء خلال حديثها الأول للصحيفة، أنها لم تكن تتوقع أن تخسر كل شي تقريباً بسبب القتال من أجل سلامة بلدها وأوروبا.

حسناء داعش

تؤكد "جوانا" أنها لاتريد تهديد داعش للدول الأوروبية، لذلك تجاوزت قرار حظر بلادها السفر في سبتمبر عام 2015م، وتحدت السلطات الدنماركية للانضمام إلى رفاقها في شمال سوريا.

حسناء داعش

تواجه " جوانا" التي وصلت إلى الدنمارك مع عائلتها، كلاجئين من العراق عقوبة تصل إلى السجن عامين بتهمة خرق حظر السفر.

حسناء داعش

ورغم ذلك تصر الحسناء الدنماركية على أنها غير مبالية بهذه العقوبة،وأنها تفتخر بقضاء عشرة أعوام في السجن لإنقاذ الناس من داعش وليس فقط عامين، ولكنها لاتتحمل السجن ليلة واحدة بتهمة أنها تشكل خطراً على الدنمارك.

حسناء داعش

وتضيف الفتاة المطلوبة لداعش وللحكومة الدنماركية ، أنها كانت تشعر بالخجل والذنب حينما تشاهد فتايات أصغر منها يقاتلون في كردستان السورية.

حسناء داعش

وتعرضت "جوانا" في سبتمبر 2015م إلى السجن في بلادها،بعد أن شاركت في القتال لأول مرة ، وقضت في السجن 3 أسابيع ومنع من السفر، إلاّ أنها كسرت المنع وسافرت مرة أخرى.

حسناء داعش

الدنماركية "جوانا" أثناء القتال في سوريا.

حسناء داعش

..وهنا تغط في سبات عميق في معسكر القتال ضد داعش.

التعليق
التعليقات ()
الاسم *
*
التعليق
التعليقات ()
الاسم *
التعليق
*