EN
  • تاريخ النشر: 17 ديسمبر, 2012

أولينا الحاج:أرقام شفت غليلي وأنصفت المرأة

نسمع الرجال دائما يسخرون من النساء بسبب الوقت الطويل الذي تُمضينه في التبرج قبل الخروج من المنزل... ويُضيفون الى تلك السخرية جرعة من النصائح يتبادلونها في ما بينهم مثل: إذا قالت زوجتك إنها تحتاج عشر دقائق لتجهز، فهذا يعني أنها لن تنتهي قبل نصف ساعة! دراسة قرأتها منذ فترة شفت غليلي - وسوف تشفي غليل الكثير من النساء.

  • تاريخ النشر: 17 ديسمبر, 2012

أولينا الحاج:أرقام شفت غليلي وأنصفت المرأة

 نسمع الرجال دائما يسخرون من النساء بسبب الوقت الطويل الذي تُمضينه في التبرج قبل الخروج من المنزل... ويُضيفون الى تلك السخرية جرعة من النصائح يتبادلونها في ما بينهم مثل: إذا قالت زوجتك إنها تحتاج عشر دقائق لتجهز، فهذا يعني أنها لن تنتهي قبل نصف ساعة! دراسة قرأتها منذ فترة شفت غليلي - وسوف تشفي غليل الكثير من النساء.

تقول هذه الدراسة إن الرجال يُمضون واحدة وثمانين دقيقة كل يوم على النظافة الشخصية، ضمنها الاستحمام والحلاقة ووضع الكريمات المرطبة وتسريح الشعر وانتقاء الملابس، مقارنة بخمسٍ وسبعين دقيقة فقط تحتاجها المرأة للمهام نفسها، إضافة الى وضع الميكاب. (نحكي هنا عن الاهتمام اليومي)

بهذه الأرقام الدّالة والمعبرة أظن أن معركة " مَن سيدخل الحمام أولا " لم تعد محسومة سلفًا. دعوني أسلط الضوء على بعض النقاط المهمة في الدراسة: الرجل يحتاج الى ثماني عشرة دقيقة لحلاقة وجهه، أما المرأة فتنتهي من حلاقة جسمها بالكامل خلال أربع عشرة دقيقة.

أخيرا الرجل يلزمه لانتقاء ملابسه ما لا يقل عن ثلاث عشرة دقيقة، أما المرأة فتحسم أمرها في غضون عشر دقائق. (دراسة بريطانية أجرتها شركة  "ترافيلودج" Travelodge Company)

ردًا على الرجال الذين ينتقدون المرأة التي تقول إنها ستكون جاهزة خلال عشر دقائق - لكنها برأيهم تأخذ نصف ساعة، أقول لهم إننا نعرف جيدا أنهم عندما يقولون إنهم يحتاجون الى عشر دقائق للوصول الى المنزل، فهذا يعني أنهم لن يعودوا قبل ساعة!