EN
  • تاريخ النشر: 02 أبريل, 2011

أعطى نتائج مشجعة عبر التجارب MBC1: فريق طبي لبناني يكتشف علاجًا لسرطان الدم

نجح فريق طبي لبناني بالجامعة الأمريكية في بيروت في التوصل إلى علاج لأخطر أنواع سرطان الدم والغدد الليمفاوية T""؛ حيث أثبتت التجارب الأولى نتائج واعدة ومتقدمة.

نجح فريق طبي لبناني بالجامعة الأمريكية في بيروت في التوصل إلى علاج لأخطر أنواع سرطان الدم والغدد الليمفاوية T""؛ حيث أثبتت التجارب الأولى نتائج واعدة ومتقدمة.

وعرض تقرير نشرة MBC1 السبت 2 إبريل/نيسان 2011م تصريحات الدكتور علي بازارياشي رئيس وحدة البحث وأستاذ الطب الداخلي، الذي أشار إلى أن العلاج يعد بديلا للعلاج الكيمائي التقليدي، الذي لا يفيد كثيرا في سرطان الدم والغدد الليمفاوية، الذي يسببه فيروس "إتش تي إل في 1"، الذي يتشابه مع فيروس الإيدز.

وأضاف بازارياشي أن العلاج تم من خلال إضافة مكون ثالث للدواء المعتمد عالميا لعلاج هذا النوع من السرطان وهو ثاني أكسيد الزرنيخ.

وأكد بازارياشي أن العلاج لا يزال قيد التجربة، ولكن نتائجه مشجعة، مشيرا إلى أنه قد تم إجراء تجربة على عشرة مرضى أظهر 70% منهم تجاوبا جيدا، كما أن نصف المرضى الذين توقفوا عن تناول العلاج لم يعد إليهم المرض.