EN
  • تاريخ النشر: 29 مايو, 2010

MBC: معاقون يبدعون في صنع البسكويت

بحماس منقطع النظير، أخذ مجموعة من الشباب اللبنانيين من ذوي الاحتياجات الخاصة، في تقاسم الأدوار لإعداد وطهي أطباق الكعك والحلوى في مخبزهم الخاص، الذي أنشأته جمعية بيروت للتنمية الاجتماعية.

  • تاريخ النشر: 29 مايو, 2010

MBC: معاقون يبدعون في صنع البسكويت

بحماس منقطع النظير، أخذ مجموعة من الشباب اللبنانيين من ذوي الاحتياجات الخاصة، في تقاسم الأدوار لإعداد وطهي أطباق الكعك والحلوى في مخبزهم الخاص، الذي أنشأته جمعية بيروت للتنمية الاجتماعية.

فكرة مشروع مخبز "مجالنا" وليدة جمعية بيروت للتنمية الاجتماعية، التي انطلقت منذ أشهر، بهدف دمج ذوي الاحتياجات الخاصة في المجتمع، وتحقيق جزء من أحلامهم، عبر تعليمهم مهنة قد تؤمن لهم فرصة عمل في المستقبل.

ووفقا للتقرير الذي عرضته مي عبدالله -مراسلة MBC1 لنشرة أخبار التاسعة يوم السبت الـ 29 من مايو/أيار- فإن العاملين في المركز يعانون من صعوبات في النطق والتعلم، فضلا عن إعاقات عقلية وجسدية. غير أنهم لم يستسلموا لواقعهم المؤلم؛ حيث يتبادلون الأدوار في تحضير العجين وتقطيعه وطهيه تحت إشراف طاه متخصص.

تقول إحدى العاملات في المخبز، إنها سعيدة بعملها الذي يمكّنها من تقديم مختلف المخبوزات، بينما ذكر شاب آخر أن عمله يساعده في توفير المصروفات التي تساعده على مواجهة متطلبات الحياة.

جمعية بيروت للتنمية لم تكتف بإنشاء المخبز؛ حيث قامت أيضًا بتوفير آلات تعمل بالكهرباء، بهدف تأمين سلامة الشبان العاملين.

الجدير بالذكر أنه -وفقا للإحصاءات الدولية- يعاني واحد من بين كلّ عشرة أشخاص حول العالم من نوع من أنواع الإعاقة؛ حيث يوجد نحو 650 مليون إنسان يعانون من الإعاقة، 80 % منهم يوجدون في الدول النامية.

وبينما تتراوح نسبة المعاقين الذين يستطيعون الحصول على فرصة عمل في الدول الصناعية بين 30 و50 %، فإن نسبة البطالة بين المعاقين في الدول النامية تصل إلى 90 %، حسب إحصاءات منظمة العمل الدولية.

وبالنظر إلى أعداد المعاقين في العالم العربي، فتقدر بنحو 40 مليون شخص، يتوقع زياداتها إلى 50 مليونا نهاية العام 2015م المقبل.