EN
  • تاريخ النشر: 18 يوليو, 2010

قدمها 90 شابا أمام الجمهور في الهواء الطلق MBC: مسرحية سعودية بلهجة صعيدية تدعو العرب لنبذ الفرقة

العرض المسرحي حقق نجاحا لافتا بالسعودية

العرض المسرحي حقق نجاحا لافتا بالسعودية

نجح عشرات الشباب بمنطقة القصيم وسط السعودية في تقمص شخصيات صعيدية مصرية من خلال عمل مسرحي درامي أقيم على الرمال في الهواء الطلق.

  • تاريخ النشر: 18 يوليو, 2010

قدمها 90 شابا أمام الجمهور في الهواء الطلق MBC: مسرحية سعودية بلهجة صعيدية تدعو العرب لنبذ الفرقة

نجح عشرات الشباب بمنطقة القصيم وسط السعودية في تقمص شخصيات صعيدية مصرية من خلال عمل مسرحي درامي أقيم على الرمال في الهواء الطلق.

وبدا العمل -الذي يحمل اسم "كفر الوناسة"- كوميديا، إلا أن نهايته كانت عميقة، وتدعو إلى نبذ الفرقة وتوحيد الصف.

وأوضح تقرير لنشرة أخبار MBC، السبت 17 يوليو/تموز أن المسرحية تتناول أحداثا وقعت في مكان مفترض يُدعى "كفر الوناسةوعرضت إلى مسرح مفتوح على الرمال، معتبرا أنه يحمل قصة نجاح لـ90 شابا سعوديا أبهروا الحضور بعمل درامي يحكي تسلط الظلم وضياع الحق.

وقال محمد اليحيى -مخرج المسرحية- إن العمل سعوديٌ ببصمة سعودية من خلال هذا الطاقم وهذه الكوادر الشابة، بينما أكد المنشد عبد المجيد الفوزان أن العمل يجمع بين الهدف العميق و(الأكشن) المثير.

ولفت التقرير إلى استخدام أحدث تقنيات الإبهار والمؤثرات الصوتية لإنجاح العمل و"البحث عن العدو الحقيقي".

وكشف الفنان سلطان الوهيبي -أحد أبطال العمل- أنه تم تدريب هؤلاء الشباب خلال شهرين، وتم إحضار المباني والأكسسوارات وأشياء أخرى استلزمها العمل من مصر.

وقال بن جليد: الفرقة لن تعيد الحق المسلوب في كفر الوناسة، ولكن الوحدة قد تعيد فلسطين الضائعة على أرض الواقع.