EN
  • تاريخ النشر: 22 مارس, 2009

9 أيتام وهبوا الأمومة لـ"الحنون" نجوى

لم تغفُ مشاعر الأردنية نجوى يوما بعد سماعها لكلمة ماما من أولادها -الذين لم تلدهم- متذكرة أمها، وهي تقول "ليست الأم من تلد؛ فالأم من تربيضامةً في حضنها الدافئ تسعة أيتام وجدوا ضالتهم فيها ووجدت ضالتها فيهم.

  • تاريخ النشر: 22 مارس, 2009

9 أيتام وهبوا الأمومة لـ"الحنون" نجوى

لم تغفُ مشاعر الأردنية نجوى يوما بعد سماعها لكلمة ماما من أولادها -الذين لم تلدهم- متذكرة أمها، وهي تقول "ليست الأم من تلد؛ فالأم من تربيضامةً في حضنها الدافئ تسعة أيتام وجدوا ضالتهم فيها ووجدت ضالتها فيهم.

تعبر نجوى عن مشاعرها تجاه تجربتها العظيمة -في لقاء مع نشرة mbc ليوم السبت 21 مارس/آذار- عندما أسمع كلمة ماما أحس أن الدنيا لم تقسُ عليّ لأني لم أنجب، فهي كلمة لها معناها الخاص ومشاعرها الخاصة، ولا سيما عندما تعطيها الأم لابنها، وأقول ابن، لأنهم فعلا أبنائي.

وفي عيد الأم تتوج مشاعر الأمومة عند نجوى، وتتأكد أن شعورها تجاه أولادها لم تكن إلا أمومة حقيقية.

وعما حدث اليوم، في عيد الأم، داخل بيتها، تكشف: كل الأبناء والأمهات يتحدثون عن الهدايا والاستعدادات لذلك اليوم، لكن أبنائي كانوا صامتين، ثم فوجئت أنهم اتفقوا وجهزوا خفية مع جارتها على حفل صغير بالكيك والهدايا.. وتعلق لعماد العضايلة -مراسل mbc في عُمان- لا تتصور مشاعري لحظتها.

ويقول الصغير أحمد: أقولها كتير بنحبها، واحنا قدمنا لها هدايا في عيد الأم عشان نقولها قديش بنحبها لأنها ربتنا.. وده اللي نقدر عليه.

تتذكر نجوى أحلام الطفولة وهي تتمنى أن تكبر ويناديها الناس بأم خالد، لكنها اليوم تبتسم محتارة؛ أي اسم تختار: أتكون أم ياسر، أم ماجد، أم أحمد، أم....... فجمعيهم أبناؤها.