EN
  • تاريخ النشر: 23 أكتوبر, 2010

3200 يتيم في عرس جماعي باليمن برعاية سعودية

في إطار نشاطات منتدى اليتيم الذي تنظمه العاصمة اليمينية صنعاء، أقيم عرس جماعي يُعَد الأول من نوعه في البلاد، برعايةٍ كاملةٍ من قِبَل ولي العهد السعودي سمو الأمير سلطان بن عبد العزيز آل سعود.

  • تاريخ النشر: 23 أكتوبر, 2010

3200 يتيم في عرس جماعي باليمن برعاية سعودية

في إطار نشاطات منتدى اليتيم الذي تنظمه العاصمة اليمينية صنعاء، أقيم عرس جماعي يُعَد الأول من نوعه في البلاد، برعايةٍ كاملةٍ من قِبَل ولي العهد السعودي سمو الأمير سلطان بن عبد العزيز آل سعود.

مهرجان العرس الجماعي الثالث ضم 3200 عروس من الأيتام تحت سقفٍ واحدٍ تجمعهم إرادة الخير والعطاء، حاولوا فيه نسيان معاناتهم الطويلة.

وينقل عبد السميع محمد- مراسل نشرة MBC- صورة لتفاعل الجمهور من أهل الخير مع العرسان وهم مجتمعون بزيهم الشعبي وسط أهازيج الفرج، ومُلوِّحين بسيوف الخلاص من براثن العزوبية والحرمان.

وعن هذا العمل الخيري، يقول القاضي عبد المحسن الزكري عضو الوفد الخيري السعودي: "إن هذا العرس الجماعي يُعتبَر نموذجًا في العالمين العربي والإسلامي. وأنا سعيد بالمشاركة فيه".

ويُعبِّر أحد العرسان عن فرحته بهذا اليوم، ويقول: "هذه الأشياء تُعتبَر مثل البلسم على الجروح بالنسبة إلينا".

ويصف آخر شعوره فيقول: "هذا شيء عظيم. اليوم أشعر بسعادة بالغة. يكفي أنني وإخواني من العرسان الأيتام أكملنا نصف ديننا".

وبانتهاء الحفل تسارعت خطى العرسان للعودة إلى أحيائهم وقراهم؛ كلٌّ يهفو إلى نصفه الآخر.