EN
  • تاريخ النشر: 14 أبريل, 2010

"وي باد" ألماني وجها لوجه أمام منافسه "آي باد" الأمريكي

طوّرت شركة ألمانية منتجا منافسا لجهاز "آي باد" الذي تنتجه شركة أبل الأمريكية، لتشتد المنافسة بين الشركات العالمية حول إنتاج أجهزة الكمبيوتر المحمولة ذات التقنيات العالية.

  • تاريخ النشر: 14 أبريل, 2010

"وي باد" ألماني وجها لوجه أمام منافسه "آي باد" الأمريكي

طوّرت شركة ألمانية منتجا منافسا لجهاز "آي باد" الذي تنتجه شركة أبل الأمريكية، لتشتد المنافسة بين الشركات العالمية حول إنتاج أجهزة الكمبيوتر المحمولة ذات التقنيات العالية.

ووفقا للتقرير الذي عرضته مريم بالحاج صالح لنشرة أخبار MBC1 مساء الأربعاء الـ14 من إبريل/نيسان 2010، فقد أطلقت شركة "نيوفوني" الألمانية التي تتخذ من برلين مقرا لها اسم "وي باد" على جهازها اللوحي، الذي قد يبدو شديد الشبه بنظيره الأمريكي "آي بادلكن المصنعين يصرون على أن الاختلاف بينهما شاسع.

حيث يتمتع جهاز "وي بادالذي لا يتجاوز وزنه 800 جرام، ويبلغ سمكه 13 مليمترا، بشاشة تعمل باللمس.

وقال هلموت هوفر فون أنكرشوفن، مؤسس شركة نوفوني التي تضم 180 شخصا "لدينا جهاز مختلف يتمتع بمزايا كثيرة وهو أكثر مرونة".

وبينما تستعد شركة "أبل" لطرح جهازها "آي باد" في السوق الألمانية نهاية الشهر الجاري، فإن المهندسون الألمان أكدوا أن جهازهم "وي باد" لم يأت لمزاحمة الجهاز الأمريكي، وإنما جاء تلبية لمتطلبات معينة للمستخدمين.

غير أن الشركة الألمانية، أعلنت أن عشرين ألف شخص حجزوا للحصول على جهازها "وي باد" الذي يراه بعض الناس، بمثابة ضربة قاضية للجهاز الأمريكي المولود الذي رأى النور مؤخرا.

يأتي الجهاز الألماني الجديد، في وقت نجح فيه جهاز "آي باد" الأمريكي في لفت انتباه آلاف من عشاق التكنولوجيا الحديثة، خاصة بعد أن وصف بأنه نقلة نوعية في عالم الكمبيوتر والاتصالات، وبأنه نوع جديد من الأجهزة التي تقع بين دفاتر الملاحظات الإلكترونية والهواتف الجوالة الذكية.

وبنظرة إلى الجهازين الأمريكي والألماني، فإن جهاز "وي باد" يتمتع بشاشة مسطحة تعمل باللمس ذات 29 سنتمترا، بينما شاشة "آي باد" فهي 24 سنتمترا.

كما أن الجهاز الألماني ذو ذاكرة تبلغ 16 جيجابايت بسعر 600 دولار، بينما يبلغ سعر المنافس الأمريكي ذي 16 جيجابايت 500 دولار أمريكي، ويصل سعر "وي باد" ذي 32 جيجابايت 770 دولار، في حين يبلغ سعر "آي باد" من نفس السعة قرابة 600 دولار أمريكي.

إضافة إلى ذلك يتمتع "وي باد" بكاميرا ومنافذ نقل تسلسلي USB تسمح للمستخدمين بربط جميع أنواع الأجهزة حتى لوحات المفاتيح الخارجية.