EN
  • تاريخ النشر: 22 نوفمبر, 2009

"روبوتات" جديدة تسقي الزرع وتجني الثمار

ابتكر عدد من العلماء روبوتين جديدين يمكنهما القيام بأعمال الزراعة والاهتمام والتنسيق داخل الحدائق المنزلية؛ حيث زوده العلماء بيدين خضراوين تتمتعان بحرفية عالية، كما تمكن علماء الكمبيوتر في وضع مجسات في ثمرة الطماطم، والتي تمكن الطماطم من إرسال ذبذبات معينة يمكنها من خلالها التحدث إلى الرجلين الآليين وبناء عليه يفهمان ما تحتاج إليه النبتة.

ابتكر عدد من العلماء روبوتين جديدين يمكنهما القيام بأعمال الزراعة والاهتمام والتنسيق داخل الحدائق المنزلية؛ حيث زوده العلماء بيدين خضراوين تتمتعان بحرفية عالية، كما تمكن علماء الكمبيوتر في وضع مجسات في ثمرة الطماطم، والتي تمكن الطماطم من إرسال ذبذبات معينة يمكنها من خلالها التحدث إلى الرجلين الآليين وبناء عليه يفهمان ما تحتاج إليه النبتة.

وذكرت رشا الكتبي مراسلة نشرة MBC اليوم الأحد 22 نوفمبر/تشرين ثان 2009- أن أحد العلماء أكد أن الرجلين الآليين الجديدين بإمكانهما القيام بتحريك النبتة، وفق الحاجة المطلوب تنفيذها، فمثلا لو كانت النبتة تحتاج إلى ماء، فإن الرجلين الآليين بإمكانهما معرفة ذلك، وتزويد النبتة بالماء بالمطلوب.

كما أن ذراعي الآليين مزودان بكاميرا يمكنها رصد لون النبتة وتحديد احتياجاتها، كما أنه بإمكانها تحديد الثمار الناضجة وغير الناضجة، ما يجعلها تقوم بدور كبير في مساعدة أصحاب الحدائق والمزارع في جني المحصول أو حتى في ريها في الأوقات شديدة الحرارة التي يصعب معها الاستمرار في العمل لساعات طويلة تحت أشعة الشمس الحارقة.

يشار إلى أن الرجلين الآليين مبرمجين بدرجة متطابقة، إلا أن كل روبوت منهما له مهام مختلفة، فأحدهما قد يستخدم في المستقبل لمساعدة كبار السن الذين قد يعانون من عجز ما.