EN
  • تاريخ النشر: 25 يوليو, 2011

السعودية تبرعت بـ60 مليون دولار للاجئين الصوماليين "الفاو" تعقد اجتماعا طارئا لحل أزمة الجفاف في القرن الإفريقي

عقدت منظمة الأغذية والزراعة "الفاو" التابعة للأمم المتحدة اجتماعا وزاريا طارئا في روما لبحث تقديم مساعدات عاجلة لمنطقة القرن الإفريقي التي تُعاني جفافا هو الأسوأ منذ 60 عاما؛ حيث يموت يوميا بسبب ذلك أطفال وبالغون بوتيرة مرعبة.

  • تاريخ النشر: 25 يوليو, 2011

السعودية تبرعت بـ60 مليون دولار للاجئين الصوماليين "الفاو" تعقد اجتماعا طارئا لحل أزمة الجفاف في القرن الإفريقي

عقدت منظمة الأغذية والزراعة "الفاو" التابعة للأمم المتحدة اجتماعا وزاريا طارئا في روما لبحث تقديم مساعدات عاجلة لمنطقة القرن الإفريقي التي تُعاني جفافا هو الأسوأ منذ 60 عاما؛ حيث يموت يوميا بسبب ذلك أطفال وبالغون بوتيرة مرعبة.

الاجتماع شدد على ضرورة جمع مليار و600 مليون دولار أمريكي، وتسهيل فتح ممرات إنسانية لنقل المساعدات الغذائية، ومن المقرر عقد اجتماع للمانحين بعد غد الأربعاء في نيروبي للوقوف على آخر التطورات فيما يخص المبالغ والمساعدات التي تم تحصيلها.

وقالت جوزيت شيران، مديرة برنامج الغذاء العالمي: إن الأولوية الآن هي الحصول على الغذاء في الأيام المقبلة، فالناس في حالة مزرية، ونحن هنا للتأكد من أجل وصول المساعدات. بحسب تقرير نشرة التاسعة على MBC الإثنين 25 يوليو/تموز 2011.

ومن المعروف أن حالة المجاعة يتم إعلانها عندما يواجه 20% من الأسر نقصا غذائيا خطيرا، وعندما تتجاوز نسبة سوء التغذية 30%، وعندما يموت شخصان يوميا على الأقل من أصل 10 آلاف شخص.

وقد تبرعت المملكة العربية السعودية بمبلغ 60 مليون دولار للاجئين للصوماليين.

وفي اتصال هاتفي مع دكتور فاضل الزعبي، المنسق الإقليمي للطوارئ في شمال إفريقيا والشرق الأوسط، قال: إن المجتمعين في روما اتفقوا على تبني مسارين للخروج من هذه الأزمة، أولها تفادي وقوع الكارثة الإنسانية، وثانيها خطة لتحقيق أمن غذائي طويل الأمد.

كما تم الاتفاق على أن تُدار الأزمة بواسطة دول القرن الإفريقي الستة، والتي ستكون أدرى بطبيعة المنطقة، وكذلك التزام فرنسا بصفتها زعيم مجموعة العشرين بالمساعدة الفورية لحل هذه الأزمة.