EN
  • تاريخ النشر:

"الروبوت".. طبيب جراح في السعودية

نجح فريق طبي سعودي بإجراء عملية استئصال ورم في الصدر بمساعدة الروبوت الآلي "دافنشيوهذه العملية هي الأولى من نوعها في منطقة الشرق الأوسط.

  • تاريخ النشر:

"الروبوت".. طبيب جراح في السعودية

نجح فريق طبي سعودي بإجراء عملية استئصال ورم في الصدر بمساعدة الروبوت الآلي "دافنشيوهذه العملية هي الأولى من نوعها في منطقة الشرق الأوسط.

ويقول الدكتور إسكندر سليمان القثمي لنشرة أخبار التاسعة على قناة mbc1 اليوم الثلاثاء 17 فبراير /شباط "إن استخدام الروبوت الجراح تم لعمل شقوق في الجانب الأيسر من الصدر والضلوع طولها 2 سم، وهذه غالبا ما تطلب التدخل بدقة؛ باستخدام الروبوت، حيث يتم إدخال الأذرع الخاصة بالروبوت وطولها 8 ملم في جسم المريض، بينما يتحكم الطبيب بهذه الأذرع من الخارج عبر جهاز تحكم بصورة ثلاثية الأبعاد، حيث يقوم الجراح عبر تحرك الأذرع من خلال جهاز التحكم بعمل تلك الشقوق الدقيقة، وبالتالي يأخذ الروبوت كل الأوامر من الطبيب الجراح وينفذها بكل دقة".

ويتميز هذا الروبوت الآلي بدقة عالية ويقوم بترجمة ما يطلبه منه الطبيب بدقة متناهية، ويقول المهندس أحمد سمير المشرف على الروبوت "إن فائدة الروبوت الآلي تظهر في القيام بمهام دقيقة؛ مثل إحداث شقوق صغيرة جدا لا يستطيع الجراح إجراءها بالطرق التقليدية، ويحقق الروبوت نتائج جيدة جدا في العلميات الصعبة والمعقدة، مثل إزالة الأورام السرطانية".

وإجراء الجراحة باستخدام الروبوت توفر مزايا عدة، أهمها أن الروبوت يستطيع القيام بحركات دقيقة في مساحات صغيرة جدا دون أن ترتعش أصابعه، إضافة إلى أنه يقلل من درجة الألم التي يعاني منها المريض بعد إجراء العمليات الجراحية، وذلك بسبب صغر حجم الجرح، وبالتالي تزيد سرعة الشفاء للمريض.

ويتميز الإنسان الآلي بالقدرة على القيام بكافة العمليات وبدقة بالغة، إذ إنه يقوم بترجمة حركة يد الجراح على جهاز المحاكاة إلى حركات جراحية فعلية من خلال فتحات صغيرة بالجسم، تسمح بإدخال الأذرع الجراحية للإنسان الآلي، بالإضافة إلى المنظار الذي يسمح للجراح برؤية تفاصيل العملية داخل جسم المريض، كما يتميز الجهاز بقدرته على إعطاء الجراح مدى واسعا للعناية من الحركة المفصلية تفوق حقيقة الحركة المفصلية ليد الجراح، ويقوم أيضا بإلغاء أية ارتعاش قد تكون مصاحبة لحركة يد الجراح عن طريق مرشحات خاصة بذلك؛ مما يؤدي إلى القيام بكافة العمليات في وقت قصير وبدقة بالغة

ويؤكد الأطباء أن نسبة نجاح العمليات التي تجرى بمساعدة الروبوت الجراح تتجاوز الـ90%، مما يعطي أملا كبيرا في إحداث نقلة نوعية للعمليات الجراحية الدقيقة في السعودية.

وتختلف أسعار تلك الأجهزة حسب مميزاتها ونماذجها، فهناك روبوت جراحي مساعد, وهناك روبوت جراحي متكامل يتم التحكم به من مركز تحكم عن بعد. وعيوبها أنها تفتقر لمراكز الصيانة في المنطقة العربية نظراً إلى عدم شيوع استخدامها، وهو أيضا ما يجعلها باهظة الثمن، فجهاز "إيزوب" من شركة كمبيوتر موشن هو الأكثر انتشارا، حيث تبلغ قيمته 50 ألف يورو؛ بما يعادل 185.075 ألف ريال, وجهاز "زيوس" المتكامل من نفس الشركة يكلف تقريبا 750 ألف يورو بما يعادل 2.776 مليون ريال، وجهاز "دافنشي" من شركة إنتيوتيف يكلف حوالي 900 ألف يورو بما يعادل 3.331 ملايين ريال، وهناك العديد من الشركات الأخرى التي تنتج هذه الأجهزة، والأسعار كما ذكرت تتفاوت إلا أنها بالحدود المذكورة تقريبا.