EN
  • تاريخ النشر: 26 ديسمبر, 2012

وزير العمل السعودي يتلقى تهديدات بالدعاء عليه بالسرطان

الوزير عادل فقيه

الوزير عادل فقيه

تهديد ولكن من نوع آخر هذه المرة، فقد هدد محتسبون وزير العمل السعودي، عادل فقيه، بالدعاء عليه بالسرطان، وهذا ما كان قد حصل مع غازي القصيبي، وزير العمل السابق، من قبل.

  • تاريخ النشر: 26 ديسمبر, 2012

وزير العمل السعودي يتلقى تهديدات بالدعاء عليه بالسرطان

تهديد ولكن من نوع آخر هذه المرة، فقد هدد محتسبون وزير العمل السعودي، عادل فقيه، بالدعاء عليه بالسرطان، وهذا ما كان  قد حصل مع غازي القصيبي، وزير العمل السابق، من قبل.

وحسب ما جاء في موقع "العربية.نت" تلقى فقيه أمس هجوم قوي من ما لا يقل عن 200  محتسب، هددوه بأن يدعوا عليه بالسرطان في حال لم يتراجع عن قرار عمل المرأة في محال اللوازم النسائية، وقال أحدهم "أوقف عمل المرأة وإلا سندعو عليك كما فعلنا مع وزير العمل السابق".

ولقت مقولة المحتسب رواجا كبيرا، حيث كبّر بقية المحتسبين من بعدها، وحاول الوزير أن يرد على المحتسبين ليشرح لهم بعض التفاصيل والشروط المتعلقة بهذا القرار، لكنهم قاطعوه مرارا وتكرارا حسب ما جاء في "الحياة اللندنية.

وأكد الوزير أن العاملين في محلات المستلزمات النسائية هم المسؤولون عن المخالفات وليس هو أو وزارته، وقال للمحتسبين، "أنتم أيها الإخوة دخلتم في نيات مسؤولي الوزارة، وهذا أمر لا يعلمه إلا الله، واتهمتمونا بأمور ليست صحيحة، نحن نقر بأن هناك ملاحظات وممارسات خاطئة، لكننا قمنا بتطبيق عقوبات بحق المخالفين بإغلاق تلك المحال".

وأشار فقيه إلى أن الشرع قد حلل عمل المرأة، وأن عمل المرأة قد عاصر عهد النبوة، إذ كانت النساء تعملن بالأسواق، ولا مشكلة بتوفير العمل الشريف لنساء المجتمع، بل هذا حقهم.