EN
  • تاريخ النشر: 10 سبتمبر, 2011

نتنياهو: المصريون منعوا كارثة في السفارة الإسرائيلية بالقاهرة

تعقيبًا على اقتحام متظاهرين مصريين لمبنى السفارة الإسرائيلية بالقاهرة، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي "بنيامين نتنياهوفي كلمة له، بثت يوم السبت 10 سبتمبر/أيلول، إنه تم تفادي وقوع كارثة في آخر لحظة في الوقت الذي أعلنت فيه السلطات المصرية تطبيق حالة الطوارئ في البلاد بكافة بنودها.

تعقيبًا على اقتحام متظاهرين مصريين لمبنى السفارة الإسرائيلية بالقاهرة، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي "بنيامين نتنياهوفي كلمة له، بثت يوم السبت 10 سبتمبر/أيلول، إنه تم تفادي وقوع كارثة في آخر لحظة في الوقت الذي أعلنت فيه السلطات المصرية تطبيق حالة الطوارئ في البلاد بكافة بنودها.

وأشار نتنياهو إلى أنه كان على اتصال مباشر طوال ليلة الجمعة 9 سبتمبر/أيلول عبر دائرة تلفزيونية مغلقة مع عناصر الأمن الإسرائيلي المكلفين بحماية أمن السفارة، والذين لم يكن يفصلهم عن المتظاهرين سوى باب مصفح.

وذكرت نشرة mbc1 السبت 10 سبتمبر/أيلول أن نتنياهو أثنى على الدور المصري في تفادي وقوع كارثة، بعد أن أنقذت الوحدات المصرية الخاصة الإسرائيليين الستة الذين كانوا محجوزين داخل السفارة.

وأضاف رئيس الوزراء الإسرائيلي أن بلاده ومصر تعملان على الحفاظ على اتفاقية السلام الموقعة بينهما.

وفي السياق نفسه، أكدت السلطات المصرية تطبيق كافة بنود قانون الطوارئ الساري في مصر منذ أكثر من 30 عامًا، للحفاظ على الأمن، وذلك على خلفية اقتحام متظاهرين السفارة الإسرائيلية في القاهرة.

ووقعت مواجهات بين الشرطة ومتظاهرين، وقالت السلطات المصرية إنها ستحاكم هؤلاء الذين حرضوا أو شاركوا في أعمال الشغب التي حدثت أمام السفارة.

من ناحية أخرى، أعلن متحدث حكومي إسرائيلي أن السفير الإسرائيلي "إسحاق ليفانون" سيعود إلى القاهرة من جديد ما إن يتم ضمان أمن السفارة.