EN
  • تاريخ النشر: 15 مايو, 2011

مقتل 13 شخصاً في ذكرى النكبة الفلسطينية الـ63

سقط 13 قتيلاً وأصيب مئات، خلال المظاهرات التي جرت في عدد من المناطق الحدودية لإسرائيل في الذكرى 63 للنكبة الفلسطينية.

سقط 13 قتيلاً وأصيب مئات، خلال المظاهرات التي جرت في عدد من المناطق الحدودية لإسرائيل في الذكرى 63 للنكبة الفلسطينية.

وبحسب تقرير نشرة التاسعة على قناة MBC الأحد 15 مايو/أيار، فإن 10 قتلوا في بلدة مارون إلياس اللبنانية التي تبعد عن الحدود الشمالية لإسرائيل كيلومترين، بينما قتل اثنان في الجولان وآخر في غزة.

وقالت وكالة الأنباء اللبنانية، إن القوات الإسرائيلية أطلقت النار باتجاه تجمع من المتظاهرين في مارون إلياس، ما أدى إلى استشهاد 10 من المحتشدين وإصابة 112 آخرين بجروح مختلفة، بعضهم في حالة الخطر، نقلوا إلى المستشفيات المجاورة.

بينما أكدت وكالة الأنباء السورية استشهاد اثنين وإصابة حوالي 170 بجروح في منطقتي عين التينة بمحافظة القنيطرة ومجدل شمس في الجولان المحتل، جراء إطلاق جيش الاحتلال الإسرائيلي الرصاص الحيّ عليهم والقنابل المسيلة للدموع.

وقالت وكالة الأنباء الفلسطينية، إن فلسطينياً قتل وأصيب مئات آخرون خلال مواجهات جرت الأحد "بين المواطنين وجنود الاحتلال في معظم مناطق الضفة الغربية وقطاع غزة، في أعقاب مسيرات حاشدة انطلقت إحياء للذكرى الـ 63 للنكبة."

وعلق بنيامين نتنياهو -رئيس الوزراء الإسرائيلي- على أحداث العنف ضد الفلسطينين، قائلاً: إن تلك العناصر تجعل من اليوم الذي تأسست فيه دولة إسرائيل والديمقراطية الإسرائيلية يوما لإثارة الغضب والكراهية.