EN
  • تاريخ النشر: 23 مايو, 2010

مزارعو فرنسا يحتجون في الشانزليزيه بالمحاصيل والأغنام

حولت رابطة صغار المزارعين الفرنسيين، شارع الشانزليزيه الشهير بمقاهيه ومحلاته التجارية في قلب العاصمة باريس، إلى حقل ضخم يضم حديقة واسعة من النباتات، وحتى بعض الحيوانات، احتجاجا على الصعوبات التي تواجه الإنتاج الزراعي في فرنسا.

  • تاريخ النشر: 23 مايو, 2010

مزارعو فرنسا يحتجون في الشانزليزيه بالمحاصيل والأغنام

حولت رابطة صغار المزارعين الفرنسيين، شارع الشانزليزيه الشهير بمقاهيه ومحلاته التجارية في قلب العاصمة باريس، إلى حقل ضخم يضم حديقة واسعة من النباتات، وحتى بعض الحيوانات، احتجاجا على الصعوبات التي تواجه الإنتاج الزراعي في فرنسا.

وقالت ماتيلدا قيرنيس -مزارعة فرنسية في تقرير لنشرة التاسعة على قناة MBC1 الأحد الـ 23 من مايو/أيار- إن الهدف من الحدث هو إظهار الجانب الاحتفالي للزراعة، وإظهار أننا قادرون على التواصل حول الزراعة، مضيفة أن كثيرا من سكان المدينة الذين نسوا شكل النباتات الخضراء.

يأتي الحدث الذي يستمر ليومين، في ظلّ مناقشة الاتحاد الأوروبي لمستقبل السياسة الزراعية المشتركة في دول الاتحاد.

وأشار نيكولا موسنير، إلى أنه على الرغم من الدعم المقدم للزراعة، إلا أن ذلك لا يعدّ كافيا لتحقيق دخل مقبول للمزارعين الصغار والكبار على حدّ سواء.

ويأمل المزارعون أن يثير الحدث الحماس والشعور بالمسؤولية للمساعدة في الحفاظ على الحياة الزراعية في فرنسا.

وعرض التقرير لقطات مصورة لمساحات كبيرة من المحاصيل والأعشاب والزهور على طول شارع الشانزليزيه، وعدد من رؤوس الأغنام وحيوانات الحقل.

وسبق للمزارعين الفرنسيين أن نظموا احتجاجات على انخفاض الدخل، وقرار الحكومة تأجيل مساعدات إضافية لهذا القطاع، مستخدمين باريس مسرحا للاحتجاجات، بما في ذلك مظاهرة سار في مقدمتها جرار زراعي الشهر الماضي أمام قصر الرئاسة دون إذن مسبق.