EN
  • تاريخ النشر: 22 نوفمبر, 2012

كيم كارديشيان تثقف نفسها سياسيا بقضايا الشرق الأوسط!

كيم كارديشيان

كيم كارديشيان

يبدو أن كيم كارديشيان تعلمت الكثير بعد تغريداتها الأخيرة التي أبدت فيها رغبتها الصلاة لإسرائيل، والتي تلتها بتغريدة أخرى أبدت رغبتها الصلاة للفسطينيين، لتحذفهما بعدها بقليل، بعد موجة من الانتقادات الساخرة، واتهامها بالحماقة، وضرورة معرفة الأحداث على حقيقتها قبل الحديث عنها.

  • تاريخ النشر: 22 نوفمبر, 2012

كيم كارديشيان تثقف نفسها سياسيا بقضايا الشرق الأوسط!

يبدو أن كيم كارديشيان تعلمت الكثير بعد تغريداتها الأخيرة التي أبدت فيها رغبتها الصلاة لإسرائيل، والتي تلتها بتغريدة أخرى أبدت رغبتها الصلاة للفسطينيين، لتحذفهما بعدها بقليل، بعد موجة من الانتقادات الساخرة، واتهامها بالحماقة، وضرورة معرفة الأحداث على حقيقتها قبل الحديث عنها.

فكارديشيان أعلنت رغبتها استغلال رحلتها إلى البحرين والكويت لتثقيف نفسها عن الوضع السياسي في منطقة الشرق الأوسط.

بوحسب موقع النسرة، فإن كاردشيان ستفتتح فروعا لمتاجرها في الكويت والبحرين، كما أكدت مصادر بأن الردود على تغريداتها الأخيرة، زادها تصميما على اغتنام فرصة تواجدها في الشرق الأوسط لتثقيف نفسها عن الوضع السياسي بالمنطقة، وأنها ستستخدم شهرتها لمساعدة المحتاجين، ويادة الوعي بشأن قضايا مهمة في المنطقة.