EN
  • تاريخ النشر: 09 ديسمبر, 2009

كساء بللوري للبنايات يُغني عن المكيفات

نجح عدد من الباحثين الإسبان في التوصل إلى نوع من الزجاج يحتوي على مياه منتشرة داخله، مما يمنع دخول الأشعة الحمراء من خلاله، وبذلك تبقى الحرارة داخل المبنى باردة حتى في أكثر المواسم حرارة.

نجح عدد من الباحثين الإسبان في التوصل إلى نوع من الزجاج يحتوي على مياه منتشرة داخله، مما يمنع دخول الأشعة الحمراء من خلاله، وبذلك تبقى الحرارة داخل المبنى باردة حتى في أكثر المواسم حرارة.

وأكد العلماء أن هذا الكساء يوضع خارج البنايات والعقارات، ما يغني عن استخدام مكيفات سواء للتدفئة أو التبريد حتى مع أقصى البيئات التي تعاني من ارتفاع درجات الحرارة في الصيف كمنطقة الخليج على سبيل المثال، وفقا لما ذكرته مريم بالحاج صالح، مراسلة نشرة MBC اليوم الأربعاء 9 ديسمبر/كانون أول 2009.

وحول هذه النوعية الجديدة من الكساءات البللورية قال جوزي أولاريا أحد مستخدمي هذه النوافذ الصديقة للبيئة- إنه خلال فصل الصيف تكون درجة الحرارة عالية جدا، لكن بفضل هذا الزجاج أكد أنه ليس في حاجة إلى المكيف ولا ليوم واحد.

ويتم استخدام هذه التقنية الجديدة في البناء من خلال كونها بديلة لجدران الطوب، وبذلك تكون هذه الألواح الزجاجية بمثابة حوائط عازلة داخل الغرف، مما يمكنها من المحافظة على درجات حرارة معتدلة داخل المكاتب، وبالتالي يمكن استخدامها كذلك خلال فصل الشتاء للتسخين.

من جانبه قال فرناندو دال ألما من شركة أنتجلاس للزجاجإن هذا النوع الجديد من الزجاج الذي يحمل اسم INTELLIGLASS يكون أكبر سمكا من الزجاج، الأمر الذي يجعل سعره أغلى من الزجاج العادي، إلا أنه أشار إلى أن هذا الفارق السعري يمكن استعادته مرة أخرى عبر خفض الزيادات الكبيرة في فاتورة الكهرباء، والتي تنتج عن استخدام المكيفات لفترات طويلة.

ويأتي الكشف عن هذا المشروع وهذه التقنية المعمارية الجديدة، ليجعل الحياة أكثر راحة، فضلاً عن أنها تناسب كثيرا الأجواء الخليجية، فالنظام الجديد ليس صديقا للجيوب فحسب؛ وإنما للبيئة كذلك.