EN
  • تاريخ النشر: 20 أكتوبر, 2010

فيليب سالم.. طبيب عربي في أمريكا فتح الطريق أمام نوبل للآخرين

يكرم المركز الثقافي العربي في هيوستن الطبيب الأمريكي ذا الأصول العربية فيليب سالم -اختصاصي السرطان- وذلك بعد الاعتراف الأمريكي بأبحاثه وإنجازاته، وإعطائه كرسيا باسم مركز السرطان إم دي أندرسون.

  • تاريخ النشر: 20 أكتوبر, 2010

فيليب سالم.. طبيب عربي في أمريكا فتح الطريق أمام نوبل للآخرين

يكرم المركز الثقافي العربي في هيوستن الطبيب الأمريكي ذا الأصول العربية فيليب سالم -اختصاصي السرطان- وذلك بعد الاعتراف الأمريكي بأبحاثه وإنجازاته، وإعطائه كرسيا باسم مركز السرطان إم دي أندرسون.

وذكرت نادية بلبيسي -مراسلة نشرة MBC يوم الثلاثاء 19 أكتوبر/تشرين الأول 2010- أن تكريم فيليب سالم في الحفل السنوي للمركز مع عدد من الشخصيات العربية الأخرى التي أحدثت تغييرا في حياة الكثيرين يأتي في إطار تقليد من المركز يهدف إلى التعريف بقصص النجاح العربية التي يتجاهلها الإعلام الأمريكي بقصد أو دون قصد.

والدكتور فيليب سالم يعد رائدا في مجال الأبحاث السرطانية، وكانت دراسته قد مهدت الطريق أمام حصول طبيبين أستراليين للحصول علي جائزة نوبل عام 2005؛ حيث ربطا بين التهابات المعدة وخطر الإصابة بالسرطان.

كما أسس الدكتور فيليب مركزا خاصا لمعالجة مرضى السرطان، ويأتي إليه مرضى من كل أنحاء العالم طالبين العلاج، وكان فيليب قد عمل ضمن لجنة استشارية طبية عند الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش الأب.

وأوضح فيليب أن أبحاثه في عالم الأمراض السرطانية لم يهدف من ورائها إلى خدمة أمريكا وحدها فقط ولا العالم العربي فقط، وإنما يهدف من ورائها إلى خدمة الإنسانية كلها.