EN
  • تاريخ النشر: 28 مايو, 2009

فيلم أمريكي يحكي رحلة ابن بطوطة لمكة

رحلة إلى مكة فيلم بدأ عرضه في الولايات المتحدة الأمريكية؛ حيث يبرز من خلاله مبادئ الإسلام السمحة، وذلك باستحضار رحلة الرحالة المغربي الشهير ابن بطوطة إلى مكة المكرمة.

رحلة إلى مكة فيلم بدأ عرضه في الولايات المتحدة الأمريكية؛ حيث يبرز من خلاله مبادئ الإسلام السمحة، وذلك باستحضار رحلة الرحالة المغربي الشهير ابن بطوطة إلى مكة المكرمة.

وفي تقريرها لنشرة أخبار التاسعة على قناة mbc1 الخميس 28 مايو/أيار، أوضحت إكرام أزرق أن الرحلة إلى مكة كانت في الماضي طويلة ومحفوفة بالمخاطر، وهو ما حكاه فيلم الرحلة إلى مكة؛ حيث يعرض رحلة ابن بطوطة إلى مكة المكرمة في عام 1320م، لأداء مناسب الحج، مجتازا مسافة 3000 ميل، مضيفة أن الفيلم قدم قيما سامية في الإسلام، مثل الصدقة والصدق والعلم.

يقول المخرج التنفيذي للفيلم طهران دافيس: إن الفيلم يقدم الإسلام بوصفه دين السماحة، وذلك من خلال رحلة ابن بطوطة في القرن السابع الميلاد من مدينة طنجة المغربية إلى مكة المكرمة. مضيفا أن بطل الفيلم ابن بطوطة يثبت خلال رحلته أن المسلم ليس إرهابيا.

وقد صور الفيلم بأحدث التقنيات والإمكانيات العالية جدًّا؛ حيث كان الإنتاج الوحيد الذي تم تصويره بتقنية الماكس، كما حصل على ترخيص لتصوير شعائر الحج داخل المسجد الحرام، ومن الجو بفريق تقني محلي.

الجدير بالذكر أن فكرة الفيلم بدأت على يد المنتجين الكنديين تارن ديفس ودومنيك ريد، اللذين رغبا في تصوير رحلة ابن بطوطة سينمائيا وتصوير مناسك الحج في الماضي والحاضر في أقدس ملاذ للإسلام -المسجد الحرام في مكة المكرمة- ولهذا الغرض انتقلا إلى المملكة السعودية لتصوير المشاهد الخاصة بأداء فريضة الحج في المواقع الحقيقة، وبعد أن انتهت تلك المشاهد انتقلو إلى المغرب لتصوير باقي المشاهد التي شارك في بطولتها مجموعة من الممثلين العرب والأجانب، منهم شمس الدين الزينون، الذي جسد دور ابن بطوطة، إلى جانب حسام جانسي ونديم صوالحة ونبيل الوهابي والنجم العالمي بين كينجسلي باللغتين العربية والإنكليزية.